عناوین:

صحيفة تكشف عن مخطط بين كبار المسؤولين العراقيين والاميركان

AM:09:00:23/07/2021

10368 مشاهدة

كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال"، بأن كبار المسؤولين العراقيين والأميركيين يخططون لإصدار بيان يدعو لانسحاب القوات الأميركية من العراق مع نهاية العام الحالي.

وذكر مسؤولون عراقيون وأميركيون لـ "وول ستريت جورنال"، إن البيان سينشر بمناسبة زيارة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي لواشنطن يوم الاثنين، حيث سيلتقي الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وقال مسؤولون سابقون وحاليون إن البيان يهدف إلى تخفيف الضغط عن الزعيم العراقي من قبل "الفصائل الشيعية المتشددة" التي تريد مغادرة كافة القوات الأميركية التي يبلغ عدد أفرادها 2500 شخص، وفي الوقت ذاته يهدف البيان إلى الحفاظ على الدعم الأميركي للقوات الأمنية العراقية.

وأشار أحد المسؤولين الأميركيين إلى أن واشنطن تخطط لتلبية شروط البيان من خلال تغيير دور بعض القوات الأميركية في العراق، وليس من خلال تقليص عدد الأفراد.

وقال إن "ذلك ليس تكييف كمي، بل توضيح الوظائف التي ستؤديها القوات وفقا لأولوياتنا الاستراتيجية".

واوضح الخبير في معهد واشنطن للسياسة في الشرق الأوسط مايكل نايتس، في حديث للصحيفة ان "الهدف هو مساعدة الكاظمي في أن يتوجه إلى الوطن مع إنجاز، ولكن بدون تعطيل الحملة لمحاربة الإرهاب"، مشيرا إلى أن "القوات الأميركية في العراق لا تشارك في العمليات القتالية تقريبا، إلا في حال تعرضها لهجمات".

ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين قوله: "لا نحتاج إلى مزيد من المقاتلين لأن لدينا هؤلاء، وما نحتاجه هو التعاون في مجال الاستخبارات، ونحتاج إلى المساعدة في التدريب، ونحتاج إلى القوات لتساعدنا في الجو".

وكان حسين قد صرح في وقت سابق بأن مصطفى الكاظمي سيبحث مع جو بايدن "مجمل العلاقات العراقية الأميركية، وبينها عدم الإبقاء على أي قاعدة أميركية في العراق".


N.A







البوم الصور