عناوین:

المفوضية توضح حقيقة تدخل الحلبوسي باعادة مرشح مستبعد الى الانتخابات

PM:02:54:28/09/2021

2860 مشاهدة

اكدت الناطقة الرسمي باسم المفوضية جمانة الغلاي، الثلاثاء، ان من يستعمل القوة والتهديد في الحملات الانتخابية سيعاقب بالحبس، موضحة انه لا صحة للاخبار حول تدخل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي للضغط على مجلس المفوضين للعدول عن قرارها.
وذكرت الغلاي في تصريح لـ NRT عربية، (28 ايلول 2021)، انه "بحسب قانون الانتخابات لسنة 2020  (القانون 9 المادة 32) يعاقب اي شخص مهما كان منصبه بالحبس لمدة سنة من استعمل القوة والتهديد في الحملات الانتخابية".
واضافت، انه "لاصحة للانباء المتداولة حول تدخل رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي للضغط على مجلس المفوضين للعدول عن قرارها باستبعاد المرشح شعلان الكريم، لقد خالف الاخير شروط وثيقة السلوك الانتخابي والحملات الانتخابية"، لافتة الى ان "قرار الاستبعاد غير بات وقابل للطعن امام الهيئة القضائية". 
واوضحت الغلاي، ان "الية ونوع المكافاة لم تحدد الى الان لذاك ليس لدينا أحصائية حول اعداد الناخبين الذين استلموا بطاقاتهم الانتخابية بعد قرار المكافأة من قبل رئاسة الوزراء"، مبينة ان "المفوضية تقوم في الوقت الحالي بتوسيع رقعة توزيع البطاقات وهناك فرق جوالة تقوم بتوصيل البطاقات الى الناخبين".
 
 
N.A





البوم الصور