عناوین:

قاسم مصلح يوضح حقيقة الاستهداف على الحشد الشعبي في الانبار

PM:02:56:18/07/2021

4724 مشاهدة

أكد قائد عمليات الأنبار للحشد الشعبي قاسم مصلح، الأحد، أن قاطع عمليات الأنبار مؤمن ولم يتعرض إلى استهداف.
وقال مصلح في بيان تلقى NRT عربية، نسخة منه، (18 تموز 2021)، إن "قاطع المسؤولية مؤمن بشكل كامل ولا توجد حوادث عرضية أو مساس بقواتنا المرابطة على الحدود العراقية السورية و داخل العمق الصحراوي العراقي خلافا لما يتم ترويجه".
وأضاف، أن "قواتنا مستمرة في أداء مهامها في مسك الحدود وتعقب الإرهاب وحماية المنشآت وخطوط امداد الطاقة الكهربائية بتنسيق عال مع العمليات المشتركة ضمن قواطع المسؤولية".
وأكد مصلح، أن "عملية أسد الصحراء حققت نتائج أمنية مهمة على صعيد أمن محافظة الأنبار وسنواصل العمليات الأمنية التي تحقق أمن كامل للمواطن الأنباري العزيز".

وفي وقت سابق، أفاد مصدر امني، الأحد، بتعرض فصائل عراقية مسلحة إلى قصف جوي على الحدود مع سوريا.
وذكر المصدر لـ NRTعربية، (18 تموز 2021)، أن "القصف استهدف اللواء 14 في الحشد الشعبي"، موضحا ان "القصف استهدف عجلة تابعة للواء، ولم تكن هناك أية خسائر بشرية".
ويذكر ان اللواء 14 في الحشد الشعبي، تعرض فجر الاثنين (28 حزيران 2021)، الى القصف الأميركي على الحدود العراقية السورية، وأودى بحياة 4 من عناصره.
وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، قصف مواقع تابعة لفصائل وصفتها بأنها "مدعومة من إيران" على الحدود العراقية السورية بتوجيه من الرئيس الأميركي جو بايدن.
 
 
 
N.A





البوم الصور