عناوین:

آراء

اختر المؤلف:
select
  • العراق.. ماذا بعد؟

    حركة الاحتجاجات في بغداد ومدن اخرى جنوبي العراق مستمرة. صحيح انها  لم تحقق حتى الان ايا من اهدافها الكبرى الا ان زخمها مستمر وقد تجاوزت العديد من محاولات القمع والافشال حتى بات من المتفق عليه بان ما بعد التظاهرات لن يكون مثل ما قبلها. لكن ما هو نوع التغيير المرتج

  • إرهاب وكباب

    كنت أظن أن "الجنرال" عبد الكريم خلف الذي يجمع بين منصبي الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، ونقيب الكوميديين العراقيين،
    كان سيختفي من المشهد، ويجلس في البيت يشاهد التلفزيون ويتذكر أيام ما كان يدور على الفضائيات يشتم الحكومة و

  • الحرة لا تأكل بثدييها

    من الأمثال الفصحى القديمة التي تسربت إلى اللغة الدارجة قول العامة «تجوع الحرة ولا تأكل بثديها». والمعنى هو أن المرأة الفاضلة لا ترتضي رخاء العيش والثروة من وراء تسخير جسمها سواء بالحلال أو الحرام.
    يعود أصل المثل إلى حك

  • من أين نبدأ...؟

    لم تعد الحاجة الى اجراء إصلاحات جذرية سياسية واقتصادية وحتى اجراء تعديلات دستورية وكذلك القيام بحملة حقيقية لمكافحة الفساد مطلبا للمحتجين والمتظاهرين فحسب، بل تحول ذلك الى هدف للجميع وحديث الناس في كل مكان، هذا الإجماع الذي لا يجرؤ حتى ا

  • هلال الانتفاضات

    الاحتجاجات والتظاهرات الشعبية العارمة التي تعصف بالعراق ولبنان منذ أسابيع، والتي اندلعت منذ أيام في إيران تشكل هلالا من الانتفاضات يمتد من الخليج إلى المتوسط. سوريا في قلب هذا الهلال، إذا وضعنا انتفاضتها المستمرة بشكل أو بآخر منذ 2011 في السياق ذاته.
    هذه الاحتج

  • عقوبات اقتصادية أمريكية قادمة على العراق لا محالة ..

    ليس اعتباطا أو عبثا أن تنشر صحيفة نيويورك تايمز وموقع إنترسيبت الأمريكي وثائق للاستخبارات الإيرانية تظهر وجود علاقة خاصة بين رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بالحرس الثوري الإيراني في هذا الوقت تحديدا .. فهنالك من يعتقد أن نشر هذه الوثائق في هذا الوقت هو بمثابتة إعلانا رس

  • المحنة العراقية وأسئلة المثقف التظاهري

    وسط ما يجري من أحداث في الواقع العراقي، يأخذ الحديث عن المجال الثقافي مسارا من الصعب السيطرة عليه، والتعرف على حمولاته وتحولاته، وحتى على أسئلته، ليس لأن «الثقافي» بطيء جدا في اللحاق بالسياسي والاجتماعي وحسب، بل لأن الواقع العراقي يعيش مخاضات «جيل&ra

  • قانون برهم .. يرهم!!

    مشاهدة فيديوات ضرب شباب الاحتجاجات وشتمهم ووصمهم بالخيانة، تجعل الواحد منا يتساءل: هل يعقل أن يعود العراق بعد كل هذه التضحيات وعشرات الآلاف من الشهداء وملايين المشردين إلى دولة قمعية تقلقها أصوات المتظاهرين؟
    ومن المصادفات، وأنا أتحدث مع أحد الزملاء عن فيديوات ا

  • ملخص مطالب الانتفاضة ( 3+3)

    لو كانت القوى السياسية الحاكمة جادة لاتخذت هذا السبيل لإعادة الاستقرار للبلاد ولكنها مازالت تماطل وتسوف لعل الوقت يفتت الانتفاضة ويضعف حماس الشباب وغضبهم.. وبلا شك فإنها مراهنة خاسرة وهي دليل على عدم جدية أحزاب السلطة في إصلاح البلاد وتنفيذ مطالب العراقيين والتي يمكن

  • علاء.. وفخر

    مرت في باريس ذكرى عام على مظاهرات «السترات الصفراء». كانت هذه المدينة لزمن طويل رمز الجمال والفنون والشعر. أول ما يهدمه الغاضبون هو الجمال. دمّر أصحاب «السترات الصفراء»، العام الماضي، معالم الرموز الجميلة، خصوصاً

  • الانتفاضة العراقية… هل أغلق أفق الاتفاق؟

    مع كل يوم يمر من أيام الاعتصام المفتوح في ساحات الانتفاضة العراقية، يزداد تعنت طرفي المعادلة، المنتفضين والحكومة، ويتمسك كل طرف بموقفه، لذلك يرى المحللون أن أفق الاتفاق على الخروج بحل توافقي سلمي للأزمة يبتعد يوما بعد آخر.
    المنتفض

  • "طهوجة" في تحليل الأوضاع العراقية واللبنانية

    يقول بعض دارسي القسوة إن من يتعرضون للتعذيب يصدرون أصواتا بدائية لا تنتمي إلى النطق واللغة. التعذيب يعيد الأصوات التي تنبعث منهم إلى الأصول البيولوجية الأولى، أصولنا السابقة على اختراع اللغة كأداة للتواصل والتفاهم.
    شيء من هذا القب

  • الطرف الثالث.. يا للهول

    الحمد لله أن انتهت أخيرا مشاكلنا الأمنية، واستطاعت الحكومة وبشطارتها المعهودة أن تعرف من يقف وراء قتل المتظاهرين واختطاف الناشطين ومعهم كبار ضباط الشرطة،
    ذلك أن نباهة الحكومة وناطقها الأمين، تمكنت من كشف اللعبة، إنها "الطرف الثالث

  • الجني العراقي والألاعيب القديمة

    برغم أنه من السابق لأوانه التكهن بنتائج الاحتجاجات الشعبية العراقية الراهنة، فإن هناك حقيقة واحدة واضحة للغاية أن ما نشهده في الواقع العراقي ناجم عن سوء تقدير، وسوء فهم متعدد الجوانب.
    فهناك الذين يعتبرون العراق النسخة العلمانية لل

  • الشعب العراقي لن ينخدع ثانية

    كان‭ ‬يمكن‭ ‬لعصور‭ ‬الظلام‭ ‬العراقية‭ ‬ان‭ ‬تنتهي‭ ‬بعد‭ ‬2003‭ ‬وذلك‭ ‬بمشاركة‭ ‬كل‭ ‬الاحزاب‭! ‬والشخصيات‭! ‬السياسية‭! ‬والديمقراطية‭! ‬حتى‭ ‬النخاع‭ ‬بادارة‭ ‬العملية‭ ‬السياسية‭ ‬والامور‭ ‬الادارية‭ ‬للبلد،‭ ‬خصوصا‭ ‬وان‭ ‬كل‭ ‬الحكام‭ ‬والمسؤولين‭ ‬الجدد‭ ‬كان

  • الطيب يغلب الطبيب

    هذا قول بليغ في وقعه حكيم في مغزاه، وشائع في استعماله. وأعتقد أنه له أساسه العلمي الرصين. المقصود فيه أن المعاملة الطيبة تفوق في أثرها ما يعطيه الطبيب من دواء أو علاج.
    سمعت مرارا في هذا الصدد، ونتفق على أن الخشونة التي قد نجدها في بعض المستشفيات تؤثر سلبيا على

  • لا... لتغيير الثوابت الدينية

    كلما اقترب أحد من محاولة تصحيح الخطاب الديني يظهر لنا شيخ الأزهر بمقولته المتكررة "لا لتغيير ثوابت الدين".
    وأنا أضيف صوتي في هذا الأمر لفضيلة شيخ الأزهر!
    فعلا يا شيخنا الفاضل، فلا يجب تغيير الثوابت الدينية التي جاءت بوضوح في القرآن، مثل حرية العقيدة (وقل

  • العراق في مفترق الطرق

    وصل الوضع في العراق إلى مفترق طرق، فالتظاهرات مستمرة في ساحة التحرير والمناطق المجاورة لها وسط بغداد، وفي مدن أخرى جنوبي العراق، إلا أن نظام الحكم في العراق بصيغته الحالية يحظى بدعم من الأطراف المؤثرة دوليا ومحليا. ويبدو مطلب إسقاط النظام أو تغييره جذريا الذي ترفعه ال

  • العراق: حركة الاحتجاج والتواطؤ الدولي

    منذ اليوم الأول لحركة الاحتجاجات التي عرفها العراق من الأول من تشرين الأول/ أكتوبر، والمستمرة إلى هذه اللحظة، وعلى الرغم من وقع أكثر من 330 ضحية، وأكثر من 15 ألف مصاب، بدا واضحا تواطؤ المجتمع الدولي مع ممارسات السلطة في العراق استخدامها المنهجي والمتعمد للعنف، الذي وص

  • التظاهرات الشعبية.. رؤية خارج المسؤولية

    ربما يتردد العديد من المسؤولين الخوض في طبيعة التظاهرات الجماهيرية الحالية خارج اختصاصه أو مسؤوليته. ذلك أن هذه الاحتجاجات تبدو موجهة ضد المسؤولين في الدولة والحكومة كبارهم وحتى صغارهم في بعض حلقات الوظيفة العامة في الدولة خصوصا ذات الصلة بحياة الناس ومطالبهم التي نتفق

  • هل من بديل؟.. اذن لنطلق المبادرة.. (البديل الوطني)

    يتعكز رئيس الوزراء الحالي الذي فقد شرعيته الشعبية  في عدم تقديم استقالته على عدم وجود البديل وهو محق فيما يقول لأنه يقصد البديل الذي يتوافق مع منهج القوى السياسية الحاكمة..

  • مجرد أسئلة عابرة للوزراء والمستشارين!

    في آخر مداولاته "التاريخية" بجلسة مجلس الوزراء، أكد رئيس الوزراء عادل عبد المهدي على السقف العالي للحريات في العراق! وعلى "الصبر الكبير" للحكومة وعلى "ضبط النفس الاستثنائي" أمام تجاوزات المندسين والمخربين في "المظاهرات الإصلاحية الحقة".

  • نزاهة على الطريقة الحلبوسية

    مليون سبب وسبب يدعونا جميعا لضرورة رحيل هذا النظام السياسي واستقالة الحكومة وغلق البرلمان بالقفل والمفتاح،
    وإبلاغ رئيس الجمهورية أن الناس ملت من برامج التوك شو التي يقدمها بين الحين والآخر، ولعل ضمن الثلاثة أسباب الأولى لإعلان موت

  • فلسطين أولا... وآخرا

    لماذا آخرا، ما دام أنها أولا؟ لأن برامج حركات وأحزاب وتنظيمات فلسطينية، دأبت على تكرار القول إن قضية فلسطين تأتي أولا في ترتيب أولوياتها، لكن محتمل أيضا أن تتراجع إلى ثاني الاهتمامات، وربما تنزل إلى المربع الثالث، وفق ما ينشأ عن تطور الأ

  • خريطة تظاهرات تشرين

    يفيدنا تفحص خريطة جغرافيا التظاهرات الفاعلة والمؤثرة في العاصمة بغداد والمنطقـة الوسطى والجنوبية ذات الأغلبية العربيـة الشيعية بإمكانية تصنيفها على خط متصل لستة أنواع من المناطق:
    الأولى: جانب الرصافة من العاصمة بغداد عرف اشد أنواع

  • إيران... خسارة المبررات الجيو ـ عقائدية

    لم يعد سرا أن القيادة الإيرانية تقود مباشرة عملية إجهاض الانتفاضة العراقية، وهي في الظاهر تدعي، أو تتصرف كأنها تقف إلى جانب نظام يواجه حالة تمرد وفوضى تأخذ العراق - أي عراقها - إلى المجهول، ولكنها ضمنيا - أي في عمق الأزمة - تدافع عن نفوذ

  • على المغول الجدد الرحيل فالعراق يسير بأهله

    لو أتيحت للرحالة المغربي ابن بطوطة أن يزور بغداد التحرير هذه الايام، قادما من القرن الرابع عشر، لوجد نفسه، كما نجد أنفسنا، إزاء لحظة إنسانية تاريخية، ستجعله يغير ما أمـلاه عـلى ابـن جـزي في «تـحـفـة الـنـظـار في غـرائـب الأمـصـار وعـجـائـب الأمـصـار». حين

  • دعابل رشيد فليح

    هناك قاعدة تقول حين تذهب إلى السيرك، فمن العبث أن تستدعي المنطق لتقييم حركات الراقصين البهلوانية، ولهذا سأظل أقول وبلا تردد،
    ليس هنالك ما هو أكثر بؤسا من برلمان يجعل قضية كبرى مثل احتجاجات تشرين، أشبه بلعبة سيرك على الحبال، هربا م

  • بين الشعر والسياسة

    رغم كثرة الشعراء في العراق، فالملاحظ منهم شحة مساهماتهم في ميادين الحب والجمال كما في البلاد العربية الأخرى كلبنان ومصر. ِوالسبب في ذلك انشغال شعراء العراق بالسياسة كليا. وكان هذا مما لاحظه أمين الريحاني خلال زيارته للعراق وسجل ذلك في كت

  • اجتماع الرؤساء الاربعة

    في‭ ‬بغداد‭ ‬اجتمع‭ ‬رؤساء‭ ‬الجمهورية‭ ‬والوزراء‭ ‬البرلمان‭ ‬ومجلس‭ ‬القضاء‭ ‬الاعلى‭ ‬ليصدروا‭ ‬بيانا‭ ‬مطولا‭ ‬اخر‭ ‬ينضم‭ ‬لقائمة‭ ‬البيانات‭ ‬التي‭ ‬اصدرها‭ ‬المسؤولون‭ ‬العراقيون‭ ‬منذ‭ ‬بدء‭ ‬التظاهرات‭ ‬الواسعة‭ ‬النطاق‭ ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬وجنوبي‭ ‬العراق‭. ‬كالعا

  • رونك سايد: زيدان.. واستقلال القضاء

    بعد الاول من تشرين الاول الماضي، وما شهدته الايام من تصاعد في التظاهرات والاحتجاجات خصوصا بعد رد فعل الحكومة في استخدام القوة المفرطة والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين، بادر رئيس الجمهورية برهم صالح الى دعوة رئيس مجلس القضاء الاعلى فائق زيدان، لحضور اجتماع الرئاسات الثلا

  • إشكالية المثقف والحراك الشعبي في العراق

    من فضائل انتفاضة الأول من أكتوبر/تشرين الأول، أنها كشفت غطاء ثقافيا ثقيلا شاء المثقف العراقي أن يحيط نفسه به طيلة الأعوام، التي أعقبت التغيير السياسي عام 2003، فقد كان دائم البحث عن تجليات الحداثة الأوروبية وما بعدها، في إطار الأدب، وفي اشتغالات الخطاب الثقافي، مقابل

  • هل هي انتفاضة شيعية في العراق؟

    يرى البعض ان حركة الاحتجاج التي تحولت سريعا إلى انتفاضة منذ أيامها الأولى من شهر أكتوبر/تشرين الأول، شيعية، وبكلمات أوضح أن الانتفاضة ما تزال محصورة في المدن الشيعية فقط، بينما لم تشارك فيها المدن السنية والكردية حتى الآن.
    وإذا كان توصيف (حراك شيعي) يمكن أن ينط

  • عزت الشابندر.. ولعبة الثعلب فات فات

    لو كنت مكان وزير الداخلية لأمرت باعتقال المدعو عزت الشابندر.. ليس لأنه يظهر بمناسبة وبدون مناسبة على الفضائيات.. وإنما بتهمة انتحال صفة سياسي..
    وانتحال الصفة جريمة يعاقب عليها القانون فى جميع بلاد العالم المتحضر.. ما عدا بلاد النه

  • جدران العراق ولبنان والخيط الإيراني

    قبل ثلاثين عاما، أوفدتني «الشرق الأوسط» لتغطية أخبار جدار برلين المتداعي. ولم يكن مستغربا أن تنتابني، كصحافي عربي شاب، أسئلة عن العالم الذي أنتمي إليه. تزايدت حدة الأسئلة لاحقا حين فر الاتحاد السوفياتي إلى متحف التاريخ، وتساق

  • الى أين ستنتهي هذه التظاهرات ؟؟

    السؤال الذي يتردد على ألسنة العراقيين جميعا من دون إستثناء وسواء أفي الداخل كانوا أم  في الخارج وبغض النظر عن موقفهم السياسي مؤيدا للحراك كان أم غير مؤيد بمن فيهم المتظاهرون أنفسهم وكذلك الفريق الحكومي والقوى المعنية بضبط الأمن و حماية المتظاهرين والبرلمان والقوى

  • حركة تشرين الشعبية.. تغيير وإصلاح

    منذ انطلاق المظاهرات السلمية في الاول من تشرين الاول لهذا العام ...وقفنا لصالح المتظاهرين السلميين بكل وضوح وانتقدنا اداء الحكومة التي فشلت في حماية المتظاهرين وتم قتل المئات وجرح الآلاف منهم، ولا يستطيع احد ان ينكر ان مظاهرات تشرين هي ليست كسابقاتها من المظاهرات في ا

  • الطائفية انحراف عن استحقاق الدولة المدنية

    لا أحد يعرف على وجه اليقين متى وعلى أي صورة سوف ينتهي الحراك الشعبي اللبناني والعراقي، كلاهما الآن في صيرورة متحولة، ولا أحد يجزم على أي ميناء سياسي سوف ترسو سفن الحراك الكبير. المؤكد أن هناك قوى منظمة ومسلحة ومستعدة لوأد الحراك. كما أنه من المؤكد أن هذا الحراك جديد م

  • التطفل الكلامي

    كان المسرح والأدب المسرحي شغلي الشاغل في فجر حياتي الأدبية. درست تاريخه ونظرياته وقرأت وشاهدت منه الكثير، كما كتبت فيه عدة مسرحيات، وأخرجت شيئا منها. ولا عجب قط في أن أعود إليه بين آونة وأخرى، فأكتب عنه، وأسترجع بعض تجاربه وأحداثه، كما لا بد أن لاحظ القراء ذلك مؤخرا.<

  • عندما تقرر الدولة/ السلطة الحرب على مواطنيها!

    مع دخول الموجة الثانية من الاحتجاجات في العراق يومها الخامس عشر، يبدو أن ثمة قرارا قد اتخذ بعدم تنفيذ المطالب الجوهرية التي بدأت تتبلور وتتجه نحو المطالبة بتغيير حقيقي في بنية النظام السياسي القائم؛ عبر العمل على احتواء الحركة الاحتجاجية، وحصرها في مناطق محددة، وتحويل

  • العراق: نريد وطنا

    يتبجح بعض السياسيين ومن يصنفون بالنخبويين، بالقول إن هذه التظاهرات لا تملك مطلبا واضحا، وهي بذلك لا يمكن اعتبارها تظاهرات تسعى لتحقيق هدف محدد، وإنما هي حركة احتجاج يغلب عليها التشتت لا التنظيم.
    بيد أن تظاهرات أكتوبر، وعلى خلاف التظاهرات التي شهدها العراق بعد ت

  • الحكومة تختطف صبا المهداوي

    مضحك ومسلي ولذيذ، هذا الإصرار على السخرية من احتجاجات العراقيين من جانب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي وهو يحاول أن يدافع عن فضيحة قتل أكثر من 300 مواطن
    وجرح أكثر من عشرة آلاف ليقول إن الحكومة لا تزال في موقف المدافع وإن ما قامت به هو قليل، ففي بعض البلدان تحصل إ

  • كارتر لم يكتشف مقبرة توت عنخ آمون

    يعرف العالم كله أن الإنجليزي هوارد كارتر قد قام بالكشف عن مقبرة الملك توت عنخ آمون كاملة، ولم تمس وذلك في 4 نوفمبر (تشرين الثاني) عام 1922، وأن تمويل الحفائر جاء عن طريق اللورد كارنافون الذي مات بعد نحو خمسة شهور من كشف المقبرة، وبعد ذلك حدث الكثير من الغرائب والعجائب

  • قبل التوقف.. هل حققت تظاهرات تشرين أهدافها ؟

    يؤرخ تشرين الأول 2019 لولادة وعي شعبي وطني مع تعدد منابته المختلفة باختلاف ثقافاته ومرجعياته الدينية وقومياته، لحظة تأريخية نجحت في مناقلة الولاء من الهوية الفرعية إلى الهوية الوطنية.
    قدمت تظاهرات تشرين الأول مثالا عفويا للأداء ال

  • قوى الاحتجاج العربية والولادة الجديدة

    أتساءل في محاولة فهم الحالة العربية الراهنة: هل نحن في قلب ثورة عربية أم وسط حالة ممهدة لقدومها؟ ما نراه اليوم تعبير عن قرب قدوم حالة عربية أكثر زخما لشواطئ جديدة، فهذا ما تأكده سرعة الاحداث وكثيرا طابعها المفاجئ الذي لم يتوقعه الناس أو

  • هل يمكن تغيير النظام في العراق؟

    صحيح أن الثورات هزت المنطقة لكن لم تعتل السلطة في أي منها أنظمة جديدة. خرج رؤساء وسقطت حكومات والأنظمة ظلت قوية في مصر وتونس والسودان. وفي ليبيا واليمن انهارت مؤسسات الدولة بشكل كامل، مع هذا لا يزال البلدان، إلى اليوم، بلا نظام بديل ودول

  • الحجي والسيد في الميناء

    منذ أن أعطى نظام صدام حسين الضوء الأخضر لبعض المقربين منه، في البصرة والمحافظات، وتعهد بحماية عمليات تهريب النفط والمواد الأخرى،
    عبر الموانئ العراقية، في فترة حصار التسعينيات، وصولا الى اليوم، وموانئ البصرة في الفاو وأم قصر وخور الزبير، على تطورها، والزيادة الح

  • إيران وغضبة العراقيين واللبنانيين

    ما الذي يمكن لطهران أن تستفيده إن هي كسبت رضا أنظمة عربية مستبدة وخسرت قلوب وعقول شعوب ثارت ضدها؟! لا شيء سوى مجازفة إيران بإضاعة كل رصيد لها في ساحة ليس من السهل الظفر فيها برضا الناس وثنائهم.
    قبل يومين حاول متظاهرون حرق مبنى القنصلية الإيرانية في كربلاء العرا

  • العراق ولبنان والنموذج السوداني

    في مقال سابق على هذه الصفحات (16/4/2019)، تناولنا ما وص

  • من بيروت وبغداد إلى غزة

    صيحة «كلهم تعني كلهم» تبدو الهتاف الأهم بين ما رددته جموع الشباب الغاضب في لبنان. الأرجح أن يتفق مع هذا التقييم لجوهر أزمة نظم عدة في ديار العرب، كل من ينظر إلى أساس الخلل، ولا يكتفي بمعاينة ما يطفو على السطح، فيرى بثاقب بصر،

المزيد من آراء...

البوم الصور