عناوین:

آراء

اختر المؤلف:
select
  • مستقبل العلم بثمن دجاجة

    كان المدرس جاسم الرجب من الشخصيات المثيرة للجدل. قررت السلطات التخلص منه بنقله للتدريس في كركوك. بدأ عمله بطرح أفكاره الماركسية على الطلبة الذين كانوا خليطا من الأكراد والتركمان والعرب. كان بينهم عدد من الأصوليين، فتحداه أحدهم قائلا: &la

  • الثورات السلمية ليست خيارا أخلاقيا فقط.. إنها الأنجع

    أميركا اللاتينية، لماذا الانهيار؟
    تحت هذا العنوان أفردت صحيفة "كورييه انترناسيونال" (28 نوفمبر 19) ملفا لمتابعة ما يجري في أميركا الجنوبية. يبدو أن الكيل طفح عند المواطنين لشعورهم أنهم متروكون من قبل ما اتفق على تسميته بالديمقرطيا

  • سلمية حتى الرمق الأخير

    المعتصمون فى ساحة التحرير وساحات الاحتجاج ليسوا هم القتلة، كما قال "ببغاء" القيادة العامة للقوات المسلحة عبد الكريم خلف، وكما جاء في بعض التصريحات الصادرة عن الاحزاب المشاركة في الحكم.
    لقد بلغ الصراخ والعويل حدا غير مسبوق فى التعامل مع واقعة ساحة الوثبة التي هي

  • قانون الانتخابات وتكريس أزمة الدولة مرة أخرى

    تحول قانون الانتخابات إلى نموذج آخر لأزمة الدولة في العراق، فبعد محاولة السلطة تقزيم حركة الاحتجاج التي قتل فيها 500 محتج و أصيب ما يقرب من 20 ألف آخرين، لتنتهي عن استقالة الوزارة دون تغيير الطبقة السياسية التي أنتجتها بالأساس! وعند تقديم قانون للمفوضية العليا المستقل

  • الكلك والكلاكو

    من المخترعات العراقية القديمة التي أصبحت عبر القرون منذ أيام بابل وآشور الوسيلة الأساسية للنقل على نهر دجلة ما كان يعرف بالكلك. وهي كلمة ترجع إلى تلك العصور، حيث وردت في النصوص السومرية باسم كلاكو. كما رسمها الفنان الآشوري في أعماله النحتية على الحجر. ولمن لم ير الكلك

  • في العراق: دولة تقتل المتظاهرين بدم بارد… وفي لبنان: دولة مفجوعة بانتحار مواطنيها!

    لبنان يرفل في خير عميم. تساقطات مطرية غزيرة هي رحمة لهذا الشعب الطيب الكريم، وهي اعتراف من السماء بدولة مضيافة لا تحب لهذا المطر أن يذهب هدراً في قنوات مجاري الصرف الصحي.
    هذه الدولة، التي حباها الله بسعة الصدر، حبست هذه الأمطار لتوزعها على البيوت والأزقة والشوا

  • لا للفوضى .. لا لعصابات القتل والحرق

    عندما خرجت الجماهير الثائرة إلى الشارع مطالبة بتحقيق الإصلاح وإنهاء نظام المحاصصات الحزبية والطائفية والقومية, وإنقاذ البلد من الفساد والفقر والبطالة وتدّني مستوى الخدمات والانحطاط الأخلاقي والمجتمعي, وإعادة بناء النظ

  • يأكل مع الذئب ويبكي مع الراعي

    من حقائق العراق القديم والجديد أن أصغر وأكبر مواطن فيه "مفتح في اللبن"، كما يقول المثل العراقي، أي أنه لماح ويلقَطُها وهي طائرة، وأن من الصعب خداعَه، حتى لو تظاهر بالغفلة وتعمد التطنيش وأعرض عن اللغو والجدل العقيم.
    ولكن جميع الذين

  • وديان الملوك المنسية

    نحن نعرف فقط وادي الملوك الذي توجد فيه مقبرة الملك توت عنخ آمون وهي المقبرة الملكية الوحيدة التي كشفت كاملة بالوادي، أما جميع المقابر الملكية والتي يبلغ عددها نحو 24 مقبرة فقد نهبت بالكامل ولدينا بردية لصوص المقابر والتي تتحدث عن هذه الس

  • كاتم عبد المهدي

    نسأل مرة أخرى: لماذا لا يريد عادل عبد المهدي الخروج من وهم الزعامة "التكنوقراطية"، التي لا وجود لها إلا في خطاباته المحشوة ببقايا عبارات إبراهيم الجعفري؟..
    ويصر على أنه حقق منجزا كبيرا للبلاد خلال السنة التي جلس أو بتعبير أصح "نام

  • قانون الانتخابات لا يكفي

    لو فرضنا أن احزاب السلطة والقرار استجابت للمطالب الجماهيرية في التصويت على قانون انتخابات يعتمد فوز أعلى الأصوات في دوائر انتخابية بعدد المقاعد..

    <

  • الإنتخابات لعبة الجماهير

    بلورة قانون جديدة للإنتخابات في العراق مطمح لا يقل أهمية من مطالب أساسية وستراتيجية لشريحة وطنية واسعة نادت ومازالت تنادي بها لإنقاذ البلد من مخالب التحاصص و"لعبة الختيلان" فتارة ترى قوى سياسية أن مسألة العد والفرز "إ

  • إنكم في مواجهة أمام شعبكم الثائر ...

     لا شك أن قانون الانتخابات الذي يطالب به الشعب الثائر على الفساد والمطالب بتغيير النظام السياسي القائم, هو مدخل هذه الثورة لتحقيق الإصلاح في بنية هذا النظام السياسي القائم, وهو المدخل لتفكيك الاقطاعيات السياسية التي استحكمت على إدار

  • عبد الكريم قاسم وطريق الوطنية الصعب في العراق

    حين سقط نظام صدام حسين في 2003، ارتفعت في بغداد صور لقادة ورجال دين قتلهم صدام. لكن صورة أخرى فاقتها ارتفاعا جاءت من تاريخ أقدم عهدا. إنها لعبد الكريم قاسم الذي حكم العراق بين 1958 و1963.
    فقاسم، رغم ديكتاتوريته العسكرية وعشوائيته،

  • تداعيات الصراع في التحرير والسنك والخلاني وآفاق الحل الوطني

    عبر متظاهرو التحرير بوضوح عن مطالبهم المشروعة منها ما يتعلق بالجانب الخدمي والتعيينات ومنها ما يتعلق بالجانب السياسي على مستوى التمثيل السياسي في الحكومة والبرلمان، وتاليا جوبهت تلك المطالب بالرصاص الحي والغاز المسيل للدموع والإصرار على منهج القتل وزج الجماعات المسلحة

  • بروفة دم في السنك

    نحن بصدد أداء أرعن وأخرق تمارسه "شلة" الناطقين الذين لم تهتز ضمائرهم لمقتل عشرات الشباب، فقرروا أن يواصلوا خداع أنفسهم بأن ما جرى هو معركة بين المتظاهرين، مثلما غرد " كبيرهم " عبد الكريم خلف..
    ومرة أخرى نحن بصدد أداء يفتقر إلى الض

  • خفوت سحر الطوائف

    في مختلف ساحات التظاهر، من بيروت إلى بغداد، وحتى طهران نفسها، ومثلما كانت يوما ما في دمشق وصنعاء والقاهرة، ثمة ألفة طافحة ومساحات مشتركة تجمع المتجمهرين، رمزية وثقافية واجتماعية، أكثر صلابة وحيوية وطاقة من مجموع ما كان يفرق فيما بينهم من

  • من الأمثال الحرفية

    يتعلق الكثير من الأمثال الشعبية بالحرف والصنائع، كالنجارة والحدادة والحياكة، وهي كثيرة. ولكن من أظرفها قول العراقيين «شمع الخيط» (بتشديد الميم وصيغة الفعل الماضي). والمقصود به إذا قلت إن فلانا شمع الخيط، أنه هرب من عمله بالحي

  • التظاهرات وتصفية الحسابات

    لأول مرة في تاريخ العراق الحديث وربما في كل تاريخه تصمد الجماهير المنتفضة كل هذه المدة وبثبات ومواصلة قل نظيرها في تاريخ العالم السياسي .. فعلى الرغم من التضحيات العظيمة التي قدمها أبطال انتفاضة تشرين ومازالوا يوميا يتعرضون للقتل والقمع

  • نواح حزب الدعوة

    قرأت اليوم، بكل حسن نية، بيان حزب الدعوة حول أهمية التعليم والتربية في بناء الأوطان، والحزب يتفضل مشكورا فيتحفنا بين الحين والآخر ببعض الجواهر الخطابية، مرة على لسان الأمين العام للحزب نوري المالكي، ومرات على ألسنة الكبار أمثال علي الأدي

  • العراق في خضم تشكيل وطنية جديدة: المجتمع عندما يصنع الحدث

    على مدى الشهرين الماضيين، أصبح العلم العراقي المشهد الأكثر تعبيرا والتصاقا بتشكيل ما يمكن تسميته بالوطنية العراقية الجديدة، بوصفها قاسما مشتركا عاما عابرا للانتماءات الدينية والعرقية يصنعه المجتمع لتمثيل آماله وتلبية

  • انقذوا الوطن من العودة للفصل السابع ...

    في مؤتمر صحفي لها عقد في نيويورك يوم أمس، قالت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن كيلي كرافت أنه ( سيكون لدينا جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي حول العراق, وأن الولايات المتحدة الأمريكية مستمرة بمشاوراتها ضمن مجلس الأمن الدولي ح

  • في ظل رأسمالية المعرفة.. هل من أمل للعروبة؟

    هل العروبة هوية من الماضي أم ذريعة للقطيعة الثقافية مع العالم؟ أم أنها لا تزال تصلح للتأسيس للمستقبل؟
    العروبة التي تمترس العرب خلفها: يمين ويسار، شمال وجنوب، مسلمون وقوميون، هل هي منجزة ثابتة كي تصبح دهرية؟ أم أنها ككل الهويات قيد

  • الشعب العراقي والمرحلة الثانية من العقد الاجتماعية

    يتغاضى اغلب القائمين على الواقع السياسي بعض من تاريخ الفكر السياسي لعدة اسباب اهمها فشل تجارب طُرحت او عدم إمكانية تطبيقها في الزمن المعاصر مع ان اي فشل في جانب اليأس يقابله أمل في جانب الاصرار بشريطة معالجة نقاط الضعف ، ومهما قيل فقد طر

  • رونك سايد: الناطق باسم المتظاهرين

    تتسابق الكتل البرلمانية والسياسية و(وراكبو الامواج)، الى اختيار بديل عادل عبدالمهدي بعد استقالته من منصب رئيس الوزراء، من خلال الترويج الى اسماء شخصيات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتحت ما يسمى بالتسريبات، في اشارة ال

  • ستحاكمون جميعا وستنالون جزاءكم العادل ...

    قسما بأرواح شهداء ثورة أكتوبر, وقسما بكل قطرة دم سفكت في هذه الثورة, وقسما بكل الأمهات والأخوات والزوجات الثكالى, وقسما بدموع أطفال العراق.. لن ينجو أحدا منكم وستحاكمون جميعا لتنالوا جزائكم العادل بما اقترفت أياديكم من جرائم بحق هذا الشع

  • الاستقالة التي كان ثمنها دماء المتظاهرين

    في الجمعة الماضية كنت جالسا مع أحد الأصدقاء في إحدى مقاهي بغداد الشعبية القريبة من ساحة التحرير، وتواردت الأخبار عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن إعلان قريب لاستقالة عادل عبد المهدي من رئاسة الحكومة، وما هي إلا دقائق وتم الإعلان رسميا عن ا

  • الإيرانيون كسروا "حاجز الخوف" بمظاهراتهم

    أهم ما تركته المظاهرات في إيران أنها أبلغت القيادة بأن حاجز الخوف قد تم كسره. بدأت المظاهرات المتقطعة أولا في العراق، ثم امتدت إلى لبنان، وأدت إلى استقالة رئيسي وزراء البلدين، ثم وصلت إلى شوارع طهران بقوة كبيرة.
    وكان قرار اتخذته 3

  • خلف وبحر العلوم: إهانة العراقيين

    ليس أكثر صغارا وتصاغرا من أداء الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة عبد الكريم خلف، إلا مندوب العراق الدائم بالامم المتحدة محمد حسين بحر العلوم، ذلك الذي وجد نفسه بعد 2003 سفيرا من دون أن يتمتع بأي مزايا دبلوماسية أو فهم سياسي لم

  • شبح الوصاية الدولية يخيم على العراق من جديد ..

    بعد التقرير الذي تقدمت به الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت أمام مجلس الأمن الدولي يوم أمس الثلاثاء الثالث من ديسمبر, حول الأوضاع الجارية في العراق بعد اندلاع موجة التظاهرات في مطلع أكتوبر الماضي .. أصبح شب

  • لماذا الحوت في الناصرية ؟

    من البلاوي التي حصدتها مدينة الناصرية الثائرة الآن هو انشاء سجن الحوت ، سجن سيء السمعة يضم المحكومين بقضايا الارهاب من الدواعش الذين اعترفوا بقتل المئات من العراقيين ، اسوأ ما حصل هو اختيار موقعه اللئيم حيث يقع بالقرب من المناطق الاثرية السياحية التي تضم زقورة اور الش

  • لا تهاون في رحيلكم جميعا أيها الفاسدون ..

    في خطوة تعد الأقبح والأكثر تحديا واستفزازا لمشاعر وإرادة الشعب الثائر على النظام السياسي الفاسد, تشكلت يوم أمس في مجلس النواب ما يسمى بالكتلة الأكبر لاختيار رئيس وزراء جديد يخلف رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي .. وكأن ثورة الشعب ال

  • المتنبي وبلده

    العراقيون شحيحون على أبناء بلدهم من شعراء وأدباء وفنانين. وهو ما أشار إليه ابن الجوزي عندما قال:
    يقولون إن أنت عاتبتهم
    مغنية الحي لا تطرب
    ويظهر أن المتنبي قد شعر بذلك فرحل في مقتبل حياته من موطنه ومدرسته الكوفة وسار

  • حكومة تثبيت أعمال

    قيل لنا: إن حكومة السيد عبد المهدي المستقيلة تحولت الى حكومة تصريف أعمال بمجرد التصويت على قبول طلب الإستقالة التي قدمها رئيس الوزراء الى رئاسة البرلمان، وإعتبارا من الأول من ديسمبر الجاري، وبالتالي فلايحق للوزراء أن يصدروا قرارات بتعيين

  • نهاية عبد المهدي

    الاستقالة‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬ابدا‭ ‬في‭ ‬جيب‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬العراقي‭ ‬عادل‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬كما‭ ‬اشيع‭ ‬ونقل‭ ‬عنه‭ ‬مع‭ ‬استلامه‭ ‬لمنصبه‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭. ‬لم‭ ‬يقدم‭ ‬استقالته‭ ‬الا‭ ‬بعد‭ ‬ان‭ ‬فقد‭ ‬دعم‭ ‬الجهة‭ ‬التي‭ ‬اوصلته‭ ‬الى‭ ‬رئاسة‭ ‬الوزراء‭ ‬وهو‭ ‬المب

  • رونك سايد: استقالة عبدالمهدي

    جاءت متأخرة بل متأخرة جدا، بعد 60 يوما داميا فقد الشباب فيها مئات الشهداء والاف الجرحى قرابين لوطنهم مسلوب الارادة والخيرات، قالوا نريد وطن، وطالبوا رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي بالاستقالة كي يحقن دماءهم، الذي تعسف بسفكه الطرف الثالث، لكن عبدالمهدي تمسك بالسلطة وادارة ملف الازمة لشهرين وصفتها المر

  • المالكي محتجا !!

    كان من المفترض أن يكون موضوع المقال لهذا اليوم عن "ربطة" عنق رئيس الوزراء المطرود عادل عبد المهدي ذات اللون الأحمر، الذي أراد من خلالها أن يذكرنا بأنهار الدم التي سالت بسبب رفضه مغادرة كرسي رئيس الوزراء، وكنا جميعا أنتم وجنابي قد عشنا مع

  • من الآخر .. إلى رئيسي الجمهورية ومجلس النواب

    أولا .. إن ما يجري في العراق منذ الأول من تشرين الأول وحتى هذه اللحظة, هو ثورة شعب ثار على الفساد والفقر والبطالة وتدني الخدمات والانحطاط السياسي والإداري, وهذه الثورة قد استكملت كل مقوماتها , ولا ينطبق عليها أي توصيف غير الثورة .

  • قراءة أولية لمرحلة ما بعد استقالة عادل عبدالمهدي

    بدا صباح الجمعة 29 نوفمبر/تشرين الثاني حزينا بعد خميس دام في المحافظات المنتفضة، عشرات القتلى والجرحى في محافظة ذي قار، ومحافظة النجف ومحافظة البصرة، وتصاعدت حدة الأصوات المطالبة بالثأر لشهداء الانتفاضة عبر نزول عشائر مسلحة لحماية المتظا

  • الارتباك في طهران والكر والفر في بيروت وبغداد

    في حوار مع صديق منذ أيام، قال لي: «ينبغي أن يتوقف هذا الحراك الشعبي مهما كان الثمن»، فأجبته بسؤال آخر: «ماذا تفضل؟ نهاية الانتفاضة وترسيخ سيطرة محور (حزب الله) على البلد، مع كل ما يعنيه ذلك من مواصلة تفتيت نسيج المجتمع

  • لا خيار إلا للشعب ..

    ترددت أنباء عن اجتماع الكتل السياسية الشيعية لاختيار بديل عن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، وتفيد هذه الأنباء أن لجنة خماسية من قادة الكتل الشيعية قد تشكلت لاختيار ثلاثة أسماء ستعرض على المرجعية في النجف الأشرف لتقول كلمتها الفصل في اختيا

  • سيدة الناصرية وتخاريف الصغير

    منذ أن اختفى"الببغاء" عبد الكريم خلف، لم نعثر على مشهد كوميدي يريح النفس، حتى ظهر أمس مكتشف "النستلة" جلال الدين الصغير، وهو يسخر من سيدة من ذي قار، جريمتها الوحيدة أنها طلبت من أشقاء لها بالوطن في الأنبار أن يمدوا يد العون لإخوتهم في ال

  • العراق... عندما يثور المارد على القمقم

    أعتز جدا باقتنائي نسخة من «الدليل الرسمي العراقي 1936». في ذلك العراق، عام 1936، ما كانَ التعايش والتسامح بحاجة إلى إثبات، مع أنه ما كان قد مر على تأسيس الدولة بحدودها (الحالية) عقدان من الزمن.
    صحيح أنه كانت هناك حياة

  • لا عودة لملعب الفاسدين بعد اليوم..

    لم نكن عاطفيين حين كتبنا أن الحل في النجف الاشرف وليس في بغداد , وأن الخيط الأبيض من الفجر سيتبين من النجف وليس من أي مكان آخر .. كنا على يقين تام أن العصابة المجرمة التي تحكم بقبضتها على إدارة البلد لا رادع لها ولا أحد قادر أن يقف بوجهه

  • ماذا ستقول المرجعية في الرسالة الثامنة ؟

    في كل جمعة ينتظر العراقيون ماتقوله المرجعية في خطبة الصلاة الثانية.. ويكون الترقب واسعا حينما تجتاح البلاد الأزمات وهي تترى مستمرة منذ زمن بعيد.. ومنذ ٢٠٠٣ أصبح للمرجعية دور كبي

  • الدعوة .. كأنه لم يعبث لـ 14 سنة

    أصدر حزب «الدعوة الإسلامية» بيانا(15/11/2019)، استهله بالآية: «وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله»(الأنعام153)،
    وهذا ما سارت عليه أحزاب «الإسلام السياسي» في مستهلا

  • أسرار الهوائل

    تطلعت إلى الجمل دوما كمخلوق عجيب. عندما كنا صغارا، كان يبدو لنا مثل جبل صغير يتهادى عالي الرأس، طويل العنق، يسوقه رجل كبير أو فتى صغير. وصرنا نقرأ فيما بعد أنه سفينة الصحراء وأشياء من هذا القبيل. وعندما وصل الازدهار إلى الجزيرة العربية،

  • إيران... الرجل المريض

    يتفاقم الوضع الإيراني داخليا وخارجيا، فالنظام عاجز عن معالجة الضعف المتفشي في مجاله الجيوسياسي من لبنان إلى العراق الذي سرعان ما نقل عدواه إلى الداخل الإيراني، فكشف عن حالة مرضية مستعصية لا يمكن الشفاء منها. فاللكمات التي خلفتها الاحتجاج

  • ثلاجة الخطابي و فلوس الحلبوسي

    حاولت أن أفهم وأنا اشاهد فديو الناشط المدني في كربلاء حسن البناء الذي تم اختطافه في وضح النهار من قبل الأجهزة الأمنية ، لماذا لم تثر ثائرة الأجهزة الرسمية؟،
    وأين كان المحافظ "المؤمن" نصيف الخطابي، الذي " لطم الخدود وشق الجيوب " عن

المزيد من آراء...

البوم الصور