عناوین:

سيؤثر على انتاج 80 ألف برميل يوميا.. مسؤول يحذر من استمرار إغلاق شركة نفط ذي قار

اغلاق شركة نفط ذي قار
فوتو: ارشيف
2021-01-25

1336 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

حذر مسؤول نفطي محلي، الاثنين، من تداعيات استمرار إغلاق شركة نفظ ذي قار ومنع موظفيها من الدخول، ما قد يكبدها اموالا طائلة كما أنه يؤدي لتوقف انتاج اكثر من 80 الف برميل يوميا.

وذكر المسؤول في تصريح لـ NRT عربية، اليوم، 25 كانون الثاني 2021، أن "محتجين في محافظة ذي قار يواصلون غلق بوابات شركة نفط المحافظة ويمنعون موظفيها من دخولها وتأدية واجباتهم، للأسبوع الثالث على التوالي مطالبين بالتعيين على ملاكها".

وتابع ان "شركة نفط ذي قار تواجه تحديا وخطرا يتمثل بإغلاقها من قبل المحتجين ومنع موظفيها من الدوام منذ مطلع العام الحالي"، مبينا ان "هذا الإغلاق دخل اسبوعه الثالث على التوالي، وسط ما اسماه بعجز الحكومة المحلية وقيادة شرطة المحافظة وشرطة النفط في تأمين دخول الموظفين للشركة ".

 واضاف المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، ان "غلق الشركة سيلحق اضرارا ويكبدها اضرارا مادية كبيرة ويهدد بتوقف انتاج 80 الف برميل يوميا من انتاج حقول ذي قار النفطية التي يبلغ انتاجها 110 الف برميل يوميا ".

 واشار الى ان "ما حصل من تعيينات خلال الفترة الماضية جعل العشرات يتظاهرون امام مقر الشركة للمطالبة بالتعيين على ملاكها بغض النظر عن الاليات والضوابط التي تم تحديدها من قبل الوزير الحالي، والمتمثلة بوضع استمارة الكترونية ويتم التقديم عليها ضمن ضوابط محددة، وهو ما رفضه المحتجون ".

 ودعا الحكومة المحلية والمركزية الى اخذ دورها في دخول الموظفين وفتح المنشآت النفطية، لاسيما مع وجود تعليمات تفيد بمحاسبة من يقوم بغلق الدوائر الحكومية.

وحذر ايضا من تحمل الشركة تكاليف مالية اضافية جراء توقف الشركات المتعاقدة معها، والتي قال انها ستطالب بتعويضات عن التأخير والاندثار الذي يصيب المشاريع نتيجة التوقف، فضلا عن فقدان العديد من فرص العمل من قبل المرتبطين مع الشركة بأعمال كالمقاولين وسائقي النقل وغيرهم .

ر.إ

البوم الصور