عناوین:

فريق أزمة الطوارئ: لدينا 3 أهداف وسنشرك 4 جهات لحل مشاكل ذي قار

لأول مرة تدخل هذه
فوتو: 
2020-11-29

4131 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

قال مستشار الأمن القومي، رئيس فريق أزمة الطوارئ قاسم الأعرجي، الأحد، ان فريق الأزمة جاء إلى محافظة ذي قار لثلاثة أهداف، وسيتم اشراك الاساتذة والمتظاهرين والوجهاء وأصحاب الرأي لحل المشاكل التي تحدث في ذي قار.

وذكر المكتب الإعلامي لمستشار الأمن القومي في بيان تلقى "ديجيتال ميديا ان ار تي" نسخة منه اليوم، (29 تشرين الثاني 2020)، ان "مستشار الأمن القومي، رئيس فريق أزمة الطوارئ، قاسم الأعرجي زار، اليوم الأحد، جامعة ذي قار، والتقى عمداء الكليات والملاكات التدريسية في الجامعة"، لافتا إلى أن "العمداء وأساتذة جامعة ذي قار أعربوا عن سعادتهم بزيارة فريق أزمة الطوارئ برئاسة الأعرجي، مؤكدين استعدادهم للوقوف مع الفريق في مهمته الوطنية لإعادة الأوضاع الطبيعية إلى محافظة ذي قار، ودرء الفتنة".

وأضاف البيان، أن "الأعرجي نقل تحيات رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، وتوجيهاته بلقاء أساتذة الجامعة وإشراكهم في حل المشاكل التي تحدث في ذي قار، حيث أمن الأعرجي اتصالا هاتفيا بين الكاظمي، ورئيس جامعة ذي قار".

ونوه الأعرجي وفقا للبيان بأن "فريق أزمة الطوارئ لم يأت ليقتحم ساحة أو تجمعا، بل جاء ليعيد الأوضاع الطبيعية ويفرض القانون وهيبة الدولة، ويحفظ دماء شبابنا"، مشيرا إلى أن "هناك قوة من خارج المحافظة بواقع لواءين من الشرطة الاتحادية، ستساعد في حفظ الأمن والاستقرار في ذي قار العزيزة".

من جهتهم أكد عمداء وأساتذة الكليات في جامعة ذي قار، أن "إشراكهم، ولأول مرة، في حل مشكلة ذي قار والحفاظ على السلم الأهلي هو خطوة جيدة وتصب في الاتجاه الصحيح، مطالبين بإيجاد قيادات أمنية على قدر المسؤولية".

وتابع الأعرجي، خلال اللقاء، أن "فريق أزمة الطوارئ سيلتقي بالمتظاهرين والوجهاء وأصحاب الرأي، ويشركهم جميعا في إيجاد حل لما تعانيه ذي قار وأهلها من أحداث مؤسفة، حقنا للدماء، ولتعود ذي قار آمنة مستقرة بأهلها الكرام".

وفي وقت سابق من اليوم الاحد، وصل فريق خلية أزمة إدارة الطوارئ برئاسة مستشار الأمن القومي، قاسم الأعرجي، الى قاعدة الإمام علي الجوية في محافظة ذي قار.

وكان رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، قرر أمس تشكيل لجنة عالية المستوى من الحكومة المركزية بعنوان (فريق أزمة الطوارئ) يمنح صلاحيات إدارية ومالية وأمنية لحماية المتظاهرين السلميين، ومؤسسات الدولة، والممتلكات الخاصة.

وتأتي زيارة الفريق الأمني على خلفية تداعيات الاشتباكات في ساحة الحبوبي وسط مدينة الناصرية الجمعة الماضية.

A.A

البوم الصور