عناوین:

الكشف عن العلاقة بين نظافة الأسنان والإصابة بكورونا

فوتو: 
2020-10-20

4175 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

ذكرت صحفية ديلي ميل نقلا عن طبيب بريطاني مشهور، إن تنظيف الفم بمعجون الأسنان قبل الخروج من المنزل قد يساهم بشكل كبير في الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وذكر أستاذ طب الأسنان في جامعة بريستول، مارتن آدي، أن معجون الأسنان يحتوي على نفس المواد الكيمياوية الموجودة في مطهرات اليد المضادة للبكتيريا، مشيرا إلى أن ذلك سيؤدي لقتل الفيروس التاجي إذا دخل عن طريق الفم ويمنعه من التكاثر.

وشدد الطبيب آدي على ضرورة أن ينظف  الناس أسنانهم في كل مرة يغادرون فيها منازلهم  سواء للعمل أو التسوق  أو ممارسة الرياضة.

ودعا السلطات إلى تشجيع العامة على تنظيف أسنانهم بنفس الطريقة التي يتم بها التوصية بارتداء الكمامات الواقية وغسل اليدين والحفاظ على التباعد الاجتماعي

كما واقترح استخدام غسول الفم لإزالة الجزيئات الفيروسية من الفم ومنع الشخص المصاب من نقلها للآخرين.

وغالبا ما يكون انتقال عدوى فيروس كورونا بين الناس من خلال قطرات السعال أو العطس، والتي يمكن التقاطها من الأسطح. لكن الأطباء يقولون إن الفيروس لا ينتقل فقط عن طريق الفم، بل يمكن أن يدخل الجسم عن بواسطة الأنف والعينين.

وبحسب أطباء الأسنان يستمر تأثير معجون الأسنان المضاد للميكروبات في الفم لمدة ثلاث إلى خمس ساعات، وبالتالي يقلل من الحمل الفيروسي في اللعاب.

ا.ح

البوم الصور