عناوین:

بعد استيراد 650 ميغا واط.. هل ستتجاوز الكهرباء الأزمة وترفع ساعات التجهيز؟!

شبكة الكهرباء
فوتو: ارشيف
2020-08-04

3442 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

أكدت وزارة الكهرباء، الثلاثاء، أنها ستعبر الأزمة خلال الأيام المقبلة، وذلك بعد الإعلان عن استيراد 650 ميغا واط لرفع ساعات التجهيز.

وذكر المتحدث الرسمي باسم الوزارة أحمد العبادي، في تصريح للوكالة الرسمية، اليوم، 4 آب 2020، ان "الوزارة ذهبت باتجاه شركة كارل لاستيراد طاقة ما يقارب 450 ميغا واط، على أن تدفع هذه الطاقة من خلال خطوط خورمالة - كركوك، ومن ثم تذهب إلى بغداد ومحافظات الفرات الأوسط".

وأضاف أنه " تم استيراد  طاقة 200 ميغا واط من الجانب التركي تدفع من خلال خطوط سلوبي - فايدا - محطة سد الموصل لتصريفها إلى المحافظات الشمالية"، مبينا أن التباحث ما زال مستمرا لربط الطاقة مع الجانب التركي.

وأوضح العبادي، أن"هنالك عدة عوامل أثرت بشكل مباشر في تراجع تجهيز الطاقة الكهربائية في مقدمتها ارتفاع درجات الحرارة التي أثرت في محطات التوليد"، لافتا إلى أن "انخفاض درجات الحرارة أسهم في ارتفاع الانتاج في الوحدات التوليدية، فضلا عن تمكن ملاكاتنا من إدخال محطات توليدية جديدية، واستطعنا النهوض بالإنتاج  18 ألفا و600 بعد أن تراجع إلى 16 ألفا و250".

وكانت لجنة الطاقة النيابية، قد حددت في وقت سابق، أسباب تراجع ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية في العاصمة بغداد، حيث قال عضو لجنة الطاقة النيابية أمجد العقابي إن "أسباب انقطاع الكهرباء تعود إلى الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وعدم تخصيص الأموال لوزارة الكهرباء، ما أثر في صيانة المحطات الإنتاجية"، مبينا أن هناك 400 إلى 450 محولة كهربائية تعرضت للتلف والعطب في بغداد ، ولا توجد سيولة مادية لشراء بدائل عنها أو إصلاحها.

ر.إ

البوم الصور