عناوین:

النقابة الوطنية تصدر بيانا بشأن منع حركة الصحفيين وعمليات بغداد ترد

فوتو: 
2020-05-25

1897 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكدت النقابة الوطنية للصحفيين، الاثنين، ان قرار قيادة عمليات بغداد القاضي بإلغاء استثناءات الصحفيين من الحظر الشامل، ما هو إلا مصادرة للحريات الصحفية، فيما نفت قيادة عمليات بغداد، صدور اي قرار بمنع حركة الاعلاميين خلال فترة حظر التجوال، مؤكدة ان الاستثناءات الممنوحة لهم تستخدم للعمل الرسمي فقط بعيدا عن التواصل الاجتماعي والزيارات المتبادلة والامور الشخصية.

وقالت النقابة في بيان لها اليوم (25 ايار 2020) تابعه ديجيتال ميديا ان ار تي: "اكد عدد من الصحفيين والاعلاميين لوحدة رصد النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، ان قرار قيادة عمليات بغداد القاضي بإلغاء استثناءات الصحفيين من الحظر الشامل، ما هو إلا مصادرة للحريات الصحفية.

واكد الصحفيون ان القرار الاخير مجحف بحق الاسرة الصحفية، إضافة الى انه منعهم من ايصال رسالتهم الاعلامية خلال فترة تطبيق الحظر الصحي الشامل، من اجل المساهمة في تجاوز  ازمة جائحة كورونا.

مراسل قناة دجلة الفضائية مازن علوان، وفي اتصال هاتفي اكد لوحدة رصد النقابة الوطنية ، ان القوات الامنية منعت كادر القتاة من العودة  بعد الانتهاء من تصوير مباشر في منطقة الكرادة، الى مقر القناة، مؤكدا ان التصوير كان من المفترض ان يتم في منطقة الاعظمية شمالي العاصمة بغداد إلا ان القرار الاخيرة حال دون وصولنا الى المكان المتفق عليه.

واشار علوان الى ان التغطية في مثل هذه الضروف معناة حقيقية لكننا  مطالبون بإتمام عملنا خدمة للصالح العام، مؤكدا ان  قرار إلغاء الاستثناءات  ما هو  إلا مصادرة للحريات الصحفية.

ومن جانبه اشار المحرر الصحفي علي رسولي، الى ان  قوة امنية منعته من العودة الى منزله بعد إنتهاء دوامه الرسمي، لافتا الى انه عاد سيرا على الاقدام من الكرادة خارج وصولا الى منزله غربي العاصمة بغداد.

وفي خبر عاجل لقناة الاتجاه الفضائية اكدت فيه عدم إمكانية عرض برنامج نقطة خلاف لتعذر وصول كادر البرنامج بسبب المنع والاجراءات المشددة من قبل السيطرات الامنية بحق الاعلاميين والصحفيين.

وبدورها قدمت قناة الاشراق الفضائية اعتذارا رسميا بسبب توقف برامجها اليومية لعدم إمكانية مقدمي البرامج والكوادر الفنية والضيوف من الوصول الى مقر القناة.

وفي السياق ذات نوه عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي الى ان حرية الصحافة حق اساسي ودستوري وعلى رئيس الوزراء تسهيل مهام الاسرة الصحفية ومنع اي انتهاك يوجه ضدها اثناء تطبيق الحظر الصحي الشامل.

قناة العهد الفضائية نوهت الى عدم إمكانية بث النشرة الاخبارية بسبب تعذر وصول كوادرنا لمنعهم من الحركة، مضيفة ان القوات الامنية سحبت رخص عجلات الاعلاميين والهويات التعريفية.

وتؤكد النقابة الوطنية للصحفيين في العراق ان دور الاعلام مهم في هذه المرحلة الحرجة لتجاوز ازمة جائحة كورونا، وتشدد على تسهيل حركة الاعلامين وإنهاء التضييقات الممارسة بحق الحريات الصحفية".

من جانبها نفت قيادة عمليات بغداد، صدور اي قرار بمنع حركة الاعلاميين خلال فترة حظر التجوال، مؤكدة ان الاستثناءات الممنوحة لهم تستخدم للعمل الرسمي فقط بعيدا عن التواصل الاجتماعي والزيارات المتبادلة والامور الشخصية.

وقالت القيادة في بيان لها اليوم، انه "لم يصدر اي منع لحركة الاعلاميين وفق الاستثناءات الممنوحة لهم من قبل قرارات  لجنة الامر الديواني 55 واللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية".

واضاف ان "التوضيح الذي صدر هو لالزام اصحاب الاستثناءات مِن استخدامها للعمل الرسمي فقط بعيدا عن التواصل الاجتماعي والزيارات المتبادلة والامور الشخصية".

ودعت القيادة "الاعلاميين كافة الى ضرورة التعاون مع الاجهزة الامنية فهي تقف في أصعب المواقف لتأمين سلامة الجميع".

البوم الصور