عناوین:

صادقون تهاجم قرارات الخزانة الأميركية الأخيرة.. وتوجه طلبا للمجتمع الدولي

بعد فرض عقوبات على مسؤولين عراقيين
فوتو: 
2019-12-07

6377 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

قالت كتلة صادقون النيابية، السبت، انه لايحق لاي جهة في فرض العقوبات على المواطنين العراقيين سوى القضاء العراقي والجهات المختصة الداخلية، عادة قرارات الخزانة الاميركية تدخلا سافرا في الشأن الداخلي، داعية المجتمع الدولي بالوقوف امام تلك الفعاليات الاستفزازية.

جاء ذلك في بيان للكتلة، اليوم، (7 كانون الأول 2019)، قالت فيه "تابعنا عبر وسائل الاعلام قرارات مايسمى بـ(الخزانة الاميركية) التي استهدفت الامين لعصائب اهل الحق قيس الخزعلي".

وأضاف الكتلة، "نجدد تمسكنا في مشروعنا الجهادي في مقاومة النفوذ الاميركي الساعي لسحق الشعوب واستعمارها من جديد ومحاصرة دور الحكومة الاميركية في ارباك الوضع الداخلي للعراق" .

وأكدت، أن "قرارات ماتسمى بـ(الخزانة الاميركية) تعد تدخلا سافرا وطفوليا في الشأن الداخلي العراقي ولايحق لاي جهة سوى القضاء العراقي والجهات المختصة الداخلية في فرض العقوبات على المواطنين العراقيين"  .

وتابعت، "ونعاهد شعبنا العراقي ان مثل هذه القرارات لاتزيدنا الا اصرارا وعزيمة وقوة لاستكمال المشروع الجهادي والاصلاحي الذي اتخذناه لانفسنا منذ البداية".

وزادت الكتلة، "ونستغل هذه المناسبة لنؤكد لشعبنا العراقي الابي استمرارنا في نهج الاصلاح وتطوير النظام السياسي في البلاد ومكافحة الفساد وغلق الباب امام المنتظرين لاسقاط النظام الديمقراطي للبلاد لتنفيذ اجندات اميركية وخارجية بهدف ادخال العراق في فوضى وتوتر دائم".

وأردفت "كما اننا ندعو المجتمع الدولي بالوقوف امام الفعاليات الاستفزازية التي تقوم بها الحكومة الاميركية والتي تستهدف الشخصيات المعروفة بمقاومتها لتصرفات الحكومة الاميركية الرعناء في العراق والشرق الأوسط".

A.A

البوم الصور