عناوین:

عبدالواحد معلقة على مقتل باباني: هل ستبقى ارواح الصحفيين مستباحة في ايدي السلطة ؟

فوتو: 
2019-10-16

5297 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

أكدت النائبة السابقة سروة عبدالواحد، الاربعاء، ان مقتل الاعلامي "امانج باباني" مقدم برنامج "بلا حدود" على شاشة NRT الكردية، مع عائلته في السليمانية دليل على هشاشة الوضع الأمني  في المحافظة.

وكتبت عبدالواحد على حسابها في "تويتر"، اليوم، (16 تشرين الأول 2019) ان "استتباب الأمن في الاقليم كذبة يصدقها فقط من يجهل حقيقة الأمر.. اغتيال الاعلامي البارز في قناة NRT الكردية آمانج باباني مع طفله وزوجته أمام احدى المولات في السليمانية دليل هشاشة الوضع الأمني".

وأضافت قائلة ان "آمانج كان صحفيا جريئا وناقش المواضيع الحساسة ".

وتسائلت عبدالواحد في الختام بالقول: "الى متى دم الصحفي رخيص عند السلطة".

وأقدم مسلحون مجهولون، الاربعاء، على قتل الزميل (امانج باباني) مقدم برنامج "بلا حدود) الذي يعرض على شاشة NRT الكردية مع عائلته في السليمانية.

وبحسب المعلومات الأولية فان الحادثة وقعت اليوم، (16 تشرين الأول 2019)، حيث طالت مقدم برنامج بلا حدود "امانج باباني" مع أسرته بالكامل والمكونة من زوجته وطفله.

وقال مراسلنا نقلا عن شهود عيان، ان المجنى عليهم تعرضوا إلى اطلاقات نارية في الرأس فارقوا على اثرها الحياة مباشرة.

وأضاف مراسلنا، ان عملية القتل وقعت أثناء تواجد المجنى عليهم بالقرب من فاملي مول في مدينة السليمانية.

البوم الصور