عناوین:

النفط تطلق تحذيرا بشأن الوقود خارج المحطات

PM:05:43:23/07/2021

1656 مشاهدة

اعلنت وزارة النفط، الجمعة، عن موعد بدء تشغيل مصفى كربلاء وإنتاج البنزين المحسن، محذرة من خطورة بيع البنزين خارج المحطات على حياة المواطنين.

وقال وكيل الوزارة لشؤون التوزيع حامد يونس للوكالة الرسمية، (23 تموز 2021) إن "العمل بمصفى كربلاء، الذي تصل طاقته الانتاجية الى 140 الف برميل يوميا، جار وسيبدأ التشغيل التجريبي في الربع الاول من العام المقبل"، لافتا الى أن "انتاج هذه المصفى من البنزين المحسن سيكون بمواصفات عالية (يورو 5) وبكميات ستسد جزءا كبيرا من حاجة البلاد وتقلل من كميات الوقود الذي يتم استيرادها".

وأضاف يونس، أن "الوزارة باشرت بتنفيذ مشاريع مهمة جدا منها في مصافي الجنوب لانتاج البنزين المحسن، فضلا عن وجود وحدات لتحسين البنزين ستدخل تباعا وبشكل تدريجي الى الخدمة في مصافي الصمود (بيجي) ومصافي الوسط في الدورة".

وبشأن عمليات بيع البنزين خارج محطات الوقود أشار إلى أن "ظاهرة بيع الوقود خارج المحطات غير خاضعة للوزارة، بل للجهات المعنية وهي المسؤولة عن رصدها والحد منها لأنها تشكل خطورة كبيرة على حياة المواطن".

واوضح، أن "حالات تعبئة الوقود بعبوات بلاستيكية او زجاجية وتركها في الشارع تعد خطرة للغاية وتشكل تهديدا لحياة للمواطنين وعلى الجهات الامنية منع هذه الظاهرة".

وتابع، أن "وزارة النفط قامت بحملات توعية في السنوات الماضية وحذرت من ظاهرة بيع البنزين خارج المحطات"، داعيا الى "ضرورة ملاحقة من يقوم ببيع الوقود خارج السياقات وتكثيف العمل للحد من هذه الظاهرة ومنع انتشارها".






البوم الصور