عناوین:

الكهرباء لـNRT: إيران لم تجهزنا بالغاز الكافي مما سبب نقصا في توفير الطاقة

فوتو: 
2021-01-17

1822 مشاهدة

عزت وزارة الكهرباء، الاحد، انخفاض تجهيز الطاقة الكهربائية في بغداد ومناطق الفرات الاوسط إلى عدم تزويد الجانب الايراني بالكمية الكافية من الغاز لسد حاجة المحطات التوليدية، فيما أشارت إلى ان الاتفاقيات التي عقدت مع دول الخليج والاردن وتركيا تحتاج الى تخصيصات مالية كبيرة.

وقال الناطق باسم الوزارة، أحمد موسى، لموقعNRT  عربية اليوم، (17 كانون الثاني 2021)، ان "انخفاض تجهيز الكهرباء في بغداد ومناطق الفرات الاوسط سببه عدم تجهيز الجانب الايراني للغاز الذي من خلاله يتم تشغيل محطات توليد الطاقة الايرانية والتي كانت تجهز العراق بـ50 مليون متر مكعب من الغاز يوميا وانحسرت الى 3 مليون متر مكعب ما أثر سلبا على تجهيز الطاقة الكهربائية".

وأضاف موسى، انه "عند زيارة وزير الطاقة الايراني الى بغداد عقدت اجتماعات موسعة واتفاقيات جديدة ووعدنا بإعادة تزويد العراق بالطاقة الغازية لكن فوجئنا من الجانب الايراني بأن هذه الاتفاقيات لم تطبق لانها تجتاج الى موافقات من الحكومة الايرانية التي وافقت فيما بعد بتزويد العراق بـ5 مليون متر مكعب والتي لاتكفي لسد حاجة المحطات التوليدية".

وأشار المسؤول، الى ان "وزارة النفط زودتنا بالغاز لكنه غير كاف وبقيت الحاجة ملحة الى الغاز الايراني"، لافتا إلى ان "هناك جهودا تبذل من قبل الوزارة لسد النقص الحاصل في الطاقة الكهربائية من خلال الاتفاقيات التي عقدت مع دول الخليج والاردن وتركيا لتزويد العراق بالطاقة الكهربائية، لكنها تحتاج الى تخصيصات مالية كبيرة".

ويستورد العراق حاليا ما بين 500 ميغاوات من الكهرباء من إيران في فصل الشتاء و1200 ميغاوات في فصل الصيف بتكلفة تبلغ نحو 1.2 مليار دولار في السنة.

فيما تسعى الحكومة لإنجاح الربط الكهربائي مع دول مجلس التعاون الخليجي، في محاولة منها لإيجاد بدائل مستدامة، حيث أعلنت وزارة الكهرباء في وقت سابق من الاسبوع الماضي إنجاز 80% من هذا المشروع، وانها بانتظار الخليجيين لإكمال الجزء المتبقي عندهم ليبدأ المشروع بالعمل.

A.A

البوم الصور