عناوین:

الولايات المتحدة تفرض عقوبات على شركات ايرانية في مجال النفط

فوتو: 
2020-10-30

887 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اعلنت وزارة الخارجية الاميركية، الجمعة، فرض عقوبات جديدة على عدد من الشركات الايرانية العاملة في مجالي النفط والبتروكيماويات.

وذكر بيان صادر عن الخارجية الاميركية، اليوم (30 تشرين الاول 2020)، إن "الولايات المتحدة فرضت عقوبات على شركة أريا ساسول بوليمير، وشركة بينرين المحدودة، وشركة بختار التجارية".

كما فرضت الإدارة الأميركية عقوبات على شركات أخرى مثل شركة كافيان للبيتروكيمائيات، وشركة سترايت شيببروكرز بي تي إي المحدودة، وذلك بموجب المادة 3، من الأمر التنفيذي رقم 13846.

وكانت هذه الشركات المتمركزة في إيران والصين وسنغافورة، وقد شاركت عن علم في عملية لشراء منتجات نفطية من إيران أو الاستحواذ عليها أو بيعها أو نقلها أو تسويقها.

كما وفرضت وزارة الخارجية عقوبات أخرى، على عدد من الشخصيات مثل، أمير حسين بحريني، ولين نا واي، ومرتضى مصطفى منير بسراي، وحسين فيروزي أراني، ورامزان أولادي، بصفتهم المدراء التنفيذيين الرئيسيين للكيانات السابق ذكرها.

وكانت هذه الشخصيات تؤدي مهاما مماثلة، ويتمتعون بسلطات مشابهة لمنصب المدير التنفيذي الرئيسي.

بالإضافة إلى ذلك، أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (أوفاك) التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، ثماني كيانات بسبب تورطها في بيع المنتجات البتروكيماوية الإيرانية وشرائها بوساطة من شركة تريليانس للبتروكيماويات المحدودة، وهي كيان أمريكي مدرج على لائحة العقوبات بموجب الأمر التنفيذي رقم 13846.

من جانبها أعلنت وزارة العدل عن تقديم شكوى لمصادرة شحنتي صواريخ إيرانية صادرتها البحرية الأمريكية في طريقها من الحرس الثوري الإيراني إلى الجماعات المتشددة في اليمن.

وكانت البحرية الأميركية قد صادرت سابقا نحو 1.1 مليون برميل من النفط الإيراني احتجزتها الولايات المتحدة من أربع ناقلات نفط أجنبية متوجهة إلى فنزويلا.

وتمثل هذه الإجراءات أكبر عملية مصادرة لشحنات وقود وأسلحة من إيران تقوم بها الحكومة الأمريكية في تاريخها.

ا.ح

البوم الصور