عناوین:

إكتشاف كوكب شبيه بالارض في الفضاء الكوني البعيد

فوتو: 
2020-10-30

1378 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اعلن فلكيون في جامعة وارسو، الجمعة، اكتشاف كوكب شارد شبيه بالارض وكواكب المجموعة الشمسية في الفضاء الكوني البعيد عن النجوم.

وذكر عالم عالم الكواكب في جامعة وارسو، رادوسلاف بولسكي، في مقال بمجلة Astriphysical Journal Letters  العلمية، انه "عندما تلقينا إشارات أولى ترسلها عدسة الجاذبية أدركنا أن الضوء الوارد من نجم بعيد يشوهه جرم صغير الحجم".

واضاف، ان "الجرم ليس كوكبا يدور حول نجم، بل كوكب صغير يمكن مقارنة أبعاده بأبعاد الأرض أو المريخ، وقد أطلقنا عليه تسمية OGLE-2016-BLG-1928".

وكان الفلكيون قد اكتشفوا في العقد الماضي في مناطق الكون البعيدة عن النجوم والقريبة من المنظومة الشمسية بضعة أجرام فضائية باردة وغير ساطعة تسمى عادة بـ "الكواكب الشاردة"، لا تزال طبيعتها غامضة.

ويعتبر البعض أنها كواكب قذفت بها منظومات النجوم إلى الفضاء الكوني البعيد بتأثير تفاعلات جاذبية مختلفة، فيما يعتقد البعض الآخر أنها عبارة عن أقزام بنية أو بالأحرى نجوم فاشلة صغيرة الحجم.

يذكر أن أبعاد كل الكواكب الشاردة المكتشفة سابقا تزيد كثيرا عن أبعاد المشتري، لذلك يمكن وصفها بنجوم فاشلة، إلا أنه من الصعب تصنيف كوكب OGLE-2016-BLG-1928 الذي يشبه الأرض والمريخ ولا يشبه المشتري أو الشمس من حيث أبعاده ووزنه.

ويعلق الفلكي، بولسكي، آمالا كبيرة على مختبر WFIRST المداري الجاري إنشاؤه حاليا والذي سيسمح باكتشاف عشرات الكواكب الشاردة التي تشبه OGLE-2016-BLG-1928 الأمر الذي سيساعد في إدراك آلية تشكل منظومات النجوم في الكون.

ا.ح   

البوم الصور