عناوین:

رئيس لجنة الامن النيابية: لا توجد معلومات دقيقة عن مكان المختطف سجاد

متحدثا عن استضافة لجنته لوزير الدفاع
فوتو: 
2020-09-23

3228 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

قال رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية محمد رضا آل حيدر، "لا توجد معلومات استخبارية دقيقة عن مكان تواجد المختطف سجاد العراقي، والقوات الأمنية أجرت عمليات تفتيش 3 مناطق واسعة ولم تعثر على شيء". 

وتابع آل حيدر، "هناك تحسن في أداء القوات الأمنية اتجاه المتظاهرين، وفي لجنة الامن والدفاع لدينا جدول لاستضافة وزيري الدفاع والداخلية والقادة الأمنيين".

وفي سياق اخر  لدينا جدولاً لاستضافة وزيري الدفاع والداخلية والقادة الأمنيين، مشيرا الى ان يجب " علينا أن نلقي النظر بملفات الفساد في وزارتي الدفاع والداخلية".

الى ذلك اكد آل حيدر انه  تمت مناقشة تسليح وزارة الدفاع وموازنتها خلال استضافة وزير الدفاع اليوم.

كما كشف عن قبول 640 طالباً في الكلية العسكرية 111، مصرحا بأنه تم تقديم أكثر من 3 آلاف طالب للكلية العسكرية 111 . 

وكانت لجنة الامن والدفاع النيابية، كشفت الاربعاء، عن تفاصيل استضافتها لوزير الدفاع جمعة عناد.

وقال عضو اللجنة كاطع الركابي في تصريح تابعه "ديجيتال ميديا ان ار تي" اليوم (23 ايلول 2020) إن "لجنة الامن استضافت اليوم وزير الدفاع ، وكان لها حوار مطول معه في الكثير من القضايا المتعلقة ، منها الوضع الداخلي في وزارة الدفاع ، وخاصة بالنسبة للقبولات في الكلية العسكرية الأولى والثانية ، وكذلك بالنسبة لدورات الاركان.

واضاف " اما الامر الاخر الذي تمت مناقشته ، فهو التسليح في كل المديريات التابعة للوزارة"، لافتا الى ان "اللجنة ناقشت ايضا مع وزير الدفاع زيارته الى اوكرانيا حيث قدم شرحا مفصلا حول هذه الزيارة والاطلاع على الكثير من الاسلحة الموجودة في اوكرانيا وحسب ذكره ، فإنه قدم شرحا وافيا ورسالة مفصلة الى مجلس الامن للموافقة على القضايا التي تحتاجها وزارة الدفاع على كل المستويات ، سواء كانت القوة الجوية او البرية والتسليح بشكل عام".

وواكمل انه "تمت مناقشة القضايا التي تهم المناطق الساخنة ،سواء كانت الغربية او ديالى حيث ناقش الوزير بعض الثغرات الموجودة في هذه المناطق وقدم شرحا وافيا عن عملهم بالتعاون مع الاستخبارات من اجل السيطرة على هذه الاعتداءات من قبل داعش المتواجد في بعض المناطق ومنها المناطق الغربية"، مبينا ان "الهدف من الاستضافة هو للاطلاع على ما يجري في وزارة الدفاع".

وفي ما يخص التعيينات والمفسوخة عقودهم علق الركابي قائلا: ان "موازنة العام الحالي 2020 هي موازنة تكميلية لمدة 3 اشهر حيث وصلت إلى البرلمان الاسبوع الماضي ، وبعد ذلك الامانة طالبت بإرجاع الموازنة لوجود خلل معين ، ومن الممكن ان تصل الاسبوع المقبل لمجلس النواب"، موضحا ان "اللجنة لا تعلم فيما لو كانت هناك درجات وظيفية ، ومن الممكن ان تكون هناك درجات وظيفية لكنها ستكون محدودة جدا على مستوى وزارة الدفاع وباقي الوزارات".

 

ولفت الى ان "وزارة الدفاع ارجعت الكثير من المفسوخة عقودهم ، وكان هناك اليوم حديث مع الوزير ، وهناك أكثر من 50 ألفا من مفسوخي العقود ارجعوا منهم للوزارة ما يقارب من 20 ألفاً، وبقي اكثر من 30 ألفا"، مبينا ان "رؤية وزير الدفاع ان اختيار قسم منهم والقسم الاخر بالامكان الاستفادة منهم بتطوع شباب جدد من 20 الى 25 سنة لتغطية وزارة الدفاع باعداد جيدة شبابية".

البوم الصور