عناوین:

الكاظمي يكشف عن المبادىء التي اعتمدها في التغييرات الأخيرة

رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي
فوتو: ارشيف
2020-09-16

1649 مشاهدة

 ديجيتال ميديا إن آر تي

أكد رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، ان مجموعة التغييرات الإدارية والقانونية، تم الاعتماد فيها على ثلاثة مبادئ، هي النزاهة والكفاءة والترشيح من أبناء المؤسسات، لتجاوز المحاصصة الطائفية والحزبية، مبينا ان ذلك كان مطلبا شعبيا.

وقال الكاظمي، في كلمة له خلال جلسة مجلس الوزراء أمس الثلاثاء، 15 أيلول 2020، " لست حزبيا ولا أنتمي لأي حزب، وعلي مسؤولية أخلاقية هي نقل الأمانة الى الانتخابات في حزيران المقبل، والعمل على دفع عجلة الإصلاح، وعلى السياسيين أن يستوعبوا أن العراق يمر بظروف صعبة ومعقّدة، لكن مازالت الإرادة قوية".

وأضاف ان "هناك مشكلة حقيقية في ميناء الفاو،  فقد تمت المتاجرة به منذ سبعة عشر عاما،  وسنعمل بجدية خلال هذه الفترة على تحقيق مشروع الفاو، ولن نسمح لأحد بأن يمس حقنا في مشروع بناء ميناء سيادي".

وأوضح ان "هناك دولا مجاورة للعراق تعمل على تأسيس بنى تحتية لبناء موانئ قد تهدد العراق"، فيما أكد أن انطلاقة ميناء الفاو ستكون خلال حكومته.

وكانت سلسلة التغييرات التي أجراها رئيس الوزراء، مصطفى الكاظمي، في مناصب عليا في الدولة قد أثارت ردود فعل من قبل كتل سياسية، ورد الكاظمي، على الأطراف السياسية التي وصفت التغييرات الأخيرة التي أجراها بـ"الخضوع للمحاصصة"، قائلا إن "مواقف بعض الكتل السياسية من موضوع المحاصصة يجب أن تقترن بمعلومات محددة حول هذه المحاصصة المزعومة"، مشيرا إلى أن حكومته "ستتعامل مع هذه المعلومات بجدية وتتحقق منها ضمن السياقات المعمول بها".

ر.إ

البوم الصور