عناوین:

الكهرباء تكشف جوانب من لقائها بالكاظمي وتتحدث عن خطة طوارئ بديلة

ما هي الصلاحيات التي اوصى بها رئيس الوزراء ؟
فوتو: 
2020-07-15

1651 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

كشفت وزارة الكهرباء، الاربعاء، عن أبرز توصيات رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي خلال اجتماعه الاخير الذي عقد مع وزارتي النفط والكهرباء، فيما اشارت الى انها ستمضي بخطة طوارئ بديلة بشأن ساعات التجهيز.

‫وقال المتحدث باسم الوزارة، أحمد موسى في تصريح رسمي تابعه "ديجيتال ميديا ان ار تي" اليوم ( 15 تموز 2020)، إن "رئيس الوزراء أوصى بمجموعة من التوصيات خلال اجتماعه مع وزارتي الكهرباء والنفط".

وأضاف، أنه "جرت الموافقة على منح وزارة الكهرباء، صلاحية التعاون مع شركات القطاع الحكومي التابعة لوزارة الصناعة التي تعمل على إنتاج المحولات والقابلوات والأسلاك والمواد الحافظة المستخدمة في إدامة الشبكة، فضلا عن التعاون مع شركات القطاع الخاص".

وأشار إلى أن "رئيس الوزراء أوصى بمتابعة المرحلة الأولى والثانية من عقد الاتفاقية الإطارية والاتفاق الاستراتيجي مع شركة سيمنز للمضي بالتزاماتها، ما عليها وما لها مع الكهرباء".

ولفت إلى أنه "حين وجه رئيس الوزراء بفتح لجان تحقيقية، رحبت الوزارة بتلك اللجان وأبدت تعاونها التام بفتح كل شركاتها وتشكيلاتها أمام تلك اللجان المعنية بفتح الملفات ومجموعة عقود الكهرباء، بالمجمل كان التنسيق عاليا وكبيرا مع وزارة النفط بمنح مادة الوقود او الكاز او النفط الأسود لتشغيل المولدات لسد النقص الحاصل بعدد ساعات تجهيز الكهرباء".

وأردف قائلا "لدينا جزء من المشاريع تم عرضها على رئيس الوزراء، وصلت إلى نسبة إنجاز 80% وهنالك مشاريع 90%"، مؤكدا أن "الكاظمي أوصى بضرورة إطلاق الموازنات التكميلية لاستكمال هذه المشاريع بغية إدخالها في المنظومة".

وأكمل أن "رئيس الوزراء أوصى ايضا وزارة المالية بإطلاق القروض والمنح وسلف حاكمة لكي تكمل وزارة الكهرباء التزاماتها من إنتاج ونقل وتوزيع".

وأوضح أن "هذه اللجان التي تم تشكيلها لمراجعة عقود الكهرباء كانت موضع اهتمام رئيس الوزراء"، مبينا " نحن سنمضي بخطة طوارئ بديلة ربما ستأتي بثمارها بالوقت القريب جدا الذي سينعكس إيجابا على ساعات تجهيز الكهرباء".

البوم الصور