عناوین:

بعد استفحال كورونا.. شركة أميركية تعلن نبأ سارا بشأن اللقاح

شركة موديرنا للادوية
فوتو: ارشيف
2020-07-15

5660 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

كشفت بيانات التجارب الأولية للقاح الذي تطوره شركة "موديرنا" لعلاج كورونا، أنه آمن ويثير استجابة مناعية، في خطوة تعتبر سابقة للشركة الأميركية التي تواجه منافسة قوية من عشرات الشركات العالمية.

وقال الدكتور تال زاكس، المدير الطبي في "موديرنا" لدى استعراضه النتائج، إنه "يوم جيد بالنسبة لنا"، وأضاف أن "على الرغم من أن التأثير الوقائي للقاح لا يمكن معرفته من الناحية الفنية حتى الآن، إلا أن جميع المؤشرات تشير إلى أن mRNA-1273 سيكون آمنا وفعالا".

وأوضح "زاكس" ان مستويات الأجسام المضادة التي أنتجها المشاركون في التجربة كانت مماثلة لتلك الموجودة في المرضى الذين تعافوا من كوفيد-19، مما يشير إلى أن اللقاح المرشح يوفر نفس الحماية.

يضاف إلى ذلك، أن اللقاح المرتقب لم يولد نوعا من الخلايا المناعية التي تجعل الناس المصابين بأمراض أخرى، عند التطعيم، أسوأ حالا، حسب زاكس.

ويشرف على التجربة السريرية مركز أبحاث اللقاحات التابع للمعاهد الوطنية للصحة، بقيادة خبير الأمراض المعدية أنتوني فاوتشي.

ويتم إنشاء اللقاح التجريبي بسرعة البرق، ففي 16 آذار الماضي، أي بعد شهرين فقط من كشف العلماء الصينيين عن التسلسل الجيني للفيروس، تم حقن متطوع باللقاح في سياتل، وهذا يعتبر رقما قياسيا للحصول على لقاح جديد، في التجارب البشرية.

وأكدت شركة "موديرنا" في وقت سابق، إنها تخطط لبدء المرحلة الثالثة من تجربة سريرية للقاحها لمرض كوفيد-19 في 27 تموز المقبل أو في فترة مقاربة، وفقا لإدراجها للمرحلة الثالثة من الدراسة على موقع التجارب السريرية على الإنترنت.

وتدعم الحكومة الاتحادية مشروع لقاح "موديرنا" بما يقرب من نصف مليار دولار، واختارته كواحد من أوائل اللقاحات التي دخلت في تجارب بشرية واسعة النطاق.

وقالت الشركة في بيان لها أمس الثلاثاء، إنها ستجري التجربة في 87 موقعا للدراسة، جميعها في الولايات المتحدة، وسيتم اختبار اللقاح التجريبي في 30 ولاية وواشنطن العاصمة.

وتقع حوالي نصف مواقع الدراسة في الولايات المتضررة بشدة مثل تكساس وكاليفورنيا وفلوريدا وجورجيا وأريزونا ونورث كارولينا وساوث كارولينا.

وأبلغت الولايات المتحدة عن عدد قياسي من حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في الأيام الأخيرة، وجاءت معظم الزيادة في تلك الولايات.

ر.إ

البوم الصور