عناوین:

الصحة النيابية تنتقد قرارات (السلامة الوطنية) الأخيرة وتصفها بالبعيدة عن المهنية

((ماذا قالت عن قرار اغلاق العيادات الخاصة))
فوتو: 
2020-07-07

1177 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

انتقدت لجنة الصحة والبيئة النيابية، الثلاثاء، بعض مقررات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية في اجتماعها الاخير، وقالت انها تفتقد للبعد المهني والفني المختص.

واشارت اللجنة في بيان تلقى "ديجيتال ميديا ان ار تي" نسخة منه اليوم (7 تموز  2020) الى انها "غير ممثلة في اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية لا بصفة عضوية ولا اشراف كممثل منظمة الصحة العالمية ووجدت ان من المهم ان تشير لذلك كون الجميع متضامنين في تحمل المسوولية في هذا الظرف الحرج".

واستغربت اللجنة خاصة قرار  اغلاق العيادات الخاصة لمدة اسبوعين وما لها من تأثير على منظومة اجراءات مواجهة كورونا في مراكز ومستشفيات الحجر التي ستستقبل الحالات الاخرى الحرجة وغيرها وستهلك الامكانيات والموارد البشرية والمالية".

وجاء في نص البيان" تستغرب لجنة الصحة والبيئة النيابية صدور بعض مقررات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية في اجتماعها الاخير ، وان بعض هذه المقررات تفتقد للبُعد المهني والفني المختص ، ومنها اغلاق العيادات الخاصة لمدة اسبوعين وما لها من تأثير على منظومة اجراءات مواجهة كورونا في مراكز ومستشفيات الحجر التي ستستقبل الحالات الاخرى الحرجة وغيرها وستهلك الامكانيات والموارد البشرية والمالية ، على محدوديتها ، والتي يجب ان تختص وتتركز لمواجهة الوباء وتقديم الخدمة للمصابين ( علماً ان نسبة كبيرة من المواطنين يلجؤون للفحص واخذ العلاج خارج المستشفيات وحجر انفسهم في بيوتهم وهو اجراء يخدم جهود الوزارة التي بدت تُرهَق من زيادة الاعداد التي يتم ادخالها لمراكز الحجر ومن يتوجه الى مراكز الحجر هي الحالات التي تحتاج الانعاش الرئوي منهم فقط ) ، بالاضافة الى فتح باب لزيادة عدد الاصابات من المجبرين لمراجعة هذه المستشفيات الحكومية المكتظة اصلاً باعداد المصابين بكورونا وراجعوها لاسباب اخرى غير مرض كورونا .

وتشير لجنة الصحة الى انها غير ممثلة في اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية لا بصفة عضوية ولا اشراف كممثل منظمة الصحة العالمية ووجدت ان من المهم ان تشير لذلك كون الجميع متضامنين في تحمل المسوولية في هذا الظرف الحرج".

البوم الصور