عناوین:

الكشف عن تفاصيل محادثات الوفد العراقي مع المسؤولين اللبنانيين في بيروت

وزير النفط خلال مؤتمر صحفي
فوتو: أرشيف
2020-07-04

5900 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

كشف وزير النفط إحسان عبد الجبار، السبت، عن تفاصيل ما بحثه الوفد الحكومي العراق الذي يزور بيروت مع رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب.

وقال عبد الجبار، خلال مؤتمر صحفي، أمس الجمعة، 3 تموز 2020، ان الوفد العراقي بحث آليات تصدير النفط العراقي إلى لبنان ومدى إمكانية تفعيل هذا القطاع، كما بحث الوفد فتح آفاق التعاون بين البلدين في مجالات الزراعة والطاقة والصناعة والسياحة

وأضاف ، ان "السوق العراقيّة هي سوق واعدة، وناقشنا أسباب ضعف وجود الشركات اللبنانيّة في العراق، وكيفية تفعيلها"، مبينأ ان "الوفد بحث إعادة الشركات اللبنانية التي كانت تعمل في العراق في مجال الزراعة".

وأشار إلى أن "الجانبين بحثا أيضا تمتين العلاقة بين البلدين وكيفية الاستفادة من تجارب لبنان بالحد من وباء كورونا، كما ركز الاجتماع على آليات تصدير النفط العراقي إلى لبنان، ومدى امكانية تفعيل هذا القطاع".

وكان الوفد الوزاري العراقي، الذي ضم كلا من وزيري النفط إحسان عبد الجبار والزراعة محمد عبد الكريم الخفاجي، قد التقيا أيضا رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري، الذي شدد على ضرورة تمتين العلاقات الحالية بين البلدين لاسيما مع التاريخ الكبير الذي يجمعهما والروابط بين الشعبين الشقيقين.

وقال عبد الجبار، "لقد ناقشنا الأطر الاقتصادية التي يمكن ان تطبق وتطور العلاقة في إطار التعاون بين البلدين، وأكدنا أن الحكومة العراقية مستعدة لتسهيل جميع الإجراءات، التي من شأنها الاستفادة من الخبرات والقدرات الفنية والتقنية المتوفرة لدى الشركات والمؤسسات التعليمية اللبنانية، وكذلك الأفراد، واستعداد العراق كسوق ناهضة وجديدة أن يتعامل مع هذه الكفاءات معاملة مباشرة من دون أن يكون هناك أي تأثير في اتخاذ القرار بما يسهم في زيادة التنمية الوطنية، اضافة الى مناقشة تصدير المنتجات النفطية الفائضة مثل النفط الأسود الى لبنان وفق آلية منظمة ستحدد لاحقا".

فيما أفاد القائم بأعمال السفارة العراقية في بيروت، أمين النصراوي، بأن "زيارة الوفد تأتي للتأكيد على عمق العلاقات الأخوية بين البلدين"، وتابع، أن "موضوع استيراد النفط العراقي من الجانب اللبناني مقابل منتجات زراعية وصناعية متروك للقاءات الرسمية بين الجانبين".

وشدد وزير الطاقة اللبناني ريمون غجر، على أن "الأولوية تكمن في استيراد المحروقات للبنان بأفضل الأسعار والسبل"، مضيفا أن"وزير النفط العراقي قد أبلغني بالاستعداد لبدء النقاش من خلال شركة نفط العراق التي ستزودنا بمحروقات الوقود الثقيل بأسعار ملائمة للبنان بشروط نقدر على تلبيتها".

ر.إ

البوم الصور