عناوین:

بالفيديو.. مواطنون غاضبون يهاجمون اجتماعا لوزراء عراقيين ومسؤولين لبنانيين في بيروت

أسفر عن إصابة أحد اعضاء الوفد
فوتو: 
2020-07-03

11340 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

هاجم مواطنون غاضبون، اجتماعا لوزراء عراقيين ولبنانيين بحضور السياسي حسن العلوي في احد مطاعم العاصمة بيروت.

وبحسب المعلومات الأولية التي حصل عليها "ديجيتال ميديا إن آر تي"، اليوم (3 تموز 2020)، فإن المواطنين الغاضبين هاجموا اجتماعا حضره كل من وزير النفط، إحسان عبدالجبار، والزراعة، محمد كريم الخفاجي، ووزير التجارة، علاء الجبوري، مع مسؤولين لبنانيين بحضور السياسي العراقي حسن العلوي، في مطعم بابل بمنطقة زيتونة بي في العاصمة اللبنانية بيروت.

وتشير المعلومات إلى أن أحد افراد الوفد العراقي تعرض لاصابات اثر مهاجمة المجتمعين من قبل مواطنين لبنانيين غاضبين، ما استدعى إلى تدخل افراد حماية السفارة العراقية وتخليص المسؤولين العراقيين من هناك.

وكان الوفد الوزاري العراقي وصل بيروت أمس الخميس، في ظل الظروف الحرجة التي تمر بها الأخيرة، وضم كلا من وزير النفط إحسان عبد الجبار، والزراعة محمد كريم الخفاجي ووزير التجارة علاء الجبوري حيث التقى هؤلاء نظرائهم اللبنانيون، الزراعة عباس مرتضى، والطاقة ريمون غجر، والصناعة عماد حب لله.

وذكرت تقارير أن الوفد سيبحث مع رئيس الحكومة اللبنانية تصدير النفط العراقي إلى لبنان مقابل منتجات زراعية وصناعية.

بدروه أكد القائم بأعمال السفارة العراقية في بيروت، أمين النصراوي، أن "زيارة الوفد تأتي للتأكيد على عمق العلاقات الأخوية بين البلدين، ولتوطيد العلاقات العراقية اللبنانية، بالإضافة إلى بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما ينعكس بالإيجاب على الشعبين الشقيقين"، مشيرا إلى أن "موضوع استيراد النفط العراقي من الجانب اللبناني مقابل منتجات زراعية وصناعية متروك للقاءات الرسمية بين الجانبين".

البوم الصور