عناوین:

كشفت عن اجتماع هام لبحث حظر التجوال.. الصحة: الوضع في البلاد تحت السيطرة

التميمي: أعداد إصابات كورونا المسجلة في العراق طبيعية
وزير الصحة حسن التميمي
فوتو: ارشيف
2020-05-30

10118 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

جدد وزير الصحة والبيئة حسن التميمي، تأكيده ان الوضع في البلاد تحت السيطرة رغم الخطر، فيما كشف عن موعد عقد اجتماع بشأن حظر التجوال في البلاد

وقال التميمي، في تصريحات لوسائل إعلام رسمية، أمس الجمعة، 29 أيار 2020،  إن أعداد الإصابات المسجلة في العراق طبيعية والزيادة الحاصلة نتيجة نزول الكوادر الصحية إلى المناطق المتوقعة الإصابات فيها، مبينا أن "وضع البلاد تحت السيطرة رغم أننا مازلنا في مرحلة الخطر، وإن زيادة أعداد الاصابات بفيروس كورونا في بغداد وبعض المحافظات كانت نتيجة لزيادة عمليات المسح الوبائي وعدد الفحوصات وعدد الفرق الطبية وزيادة عدد المختبرات لاكتشاف الاصابات التي لا تظهر عليها أعراض لدى المصابين".

وتابع أن " كوادر الوزارة تقوم بالنزول في أي منطقة يتم الشك فيها وأخذ نماذج منها، وارتفاع حالات الاصابة المعلنة ناتج عن زيادة نماذج الفحص بعد افتتاح 20 مختبرا جديدا في بغداد والمحافظات"، مؤكدا ان "العراق يعتبر ثالث بلد بنسب الشفاء، وسيتم خروج قرابة 120 مصابا اليوم بعد اكتسابهم الشفاء التام". 

وأوضح التميمي، أن "درجات الحرارة من المفترض أن تقلل من أعداد الإصابات لكن لا توجد هنالك دراسة كافية، ويتم التعامل الآن مع الفيروس بأن درجات الحرارة لن تقلل من الإصابات".

ورجح وزير الصحة عقد اجتماع للجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية اليوم السبت، لمناقشة الاجراءات المتبعة والمتعلقة بفيروس كورونا، مبينا أن تمديد حظر التجوال الشامل يعود لما تقرره اللجنة.

ر.إ

 وأشار إلى  "قرب وصول الفحوص الى رقم 10 آلاف فحص يوميا بالتزامن مع زيادة أعداد الفرق الطبية التي تشارك بعملية المسح الوبائي الفعال بمختلف المحافظات، مع التركيز على المناطق الأكثر إصابة بالفيروس لغرض الكشف عن الأشخاص الذين يحملون المرض ولم تظهر عليهم أعراض، ومنعهم من الاختلاط مع الآخرين، والوصول الى مصابين مخفيين".

وشدد الوزير على "أهمية التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية لحمايتهم من الوباء، وتجنب التجمعات والتزاور"، ملافتا الى أن "قرار تمديد الحظر الشامل يقع ضمن صلاحية اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية التي يرأسها رئيس الوزراء، وإن دور وزارة الصحة يقتصر بتقديم الرأي الفني والمهني، إضافة الى مهمتها بتقديم الخدمات الوقائية والعلاجية".

وكان النائب الأول لرئيس مجلس النواب رئيس خلية الأزمة النيابية، حسن الكعبي، قد دعا أمس الأول الخميس، إلى عقد اجتماع عاجل بين خليتي الأزمة النيابية والحكومية وبحضور رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، للوقوف على بيان أسباب الارتفاع الكبير والخطير بأعداد المصابين بوباء كورونا المستجد، والاسراع بوضع الحلول الناجعة لاحتواء هذه الجائحة، ومنع تفشيها لأعداد ونسب أعلى بكثير مما عليها الآن.

يذكر ان وزارة الصحة والبيئة، أعلنت أمس الجمعة، عن تسجيل 416 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 177 في العراق، فيما أكد وزير الصحة، حسن التميمي، ان "عزل المصابين المسجلين في الموقف الوبائي البالغ 416 أبعد الخطر عن أكثر من مئة ألف مواطن".

 

البوم الصور