عناوین:

الفتح: البرلمان سيدرس الحوار المرتقب بين واشنطن وبغداد وهناك مخاوف منه

فوتو: 
2020-05-29

986 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان العراقي، مختار الموسوي، إن البرلمان سيراقب الحوار الاستراتيجي المرتقب بين واشنطن وبغداد والمعاهدات والاتفاقيات التي ستوقع خلال الحوار، وسيدرسها، مضيفا بأن هناك مخاوف من أن هدف هذا الحوار هو تعزيز التواجد الأميركي.

وقال الموسوي الذي ينتمي إلى تحالف الفتح في تصريح تابعه "ديجيتال ميديا إن آر تي" اليوم (29 ايار 2020)، أن البرلمان " لن يسمح بتمرير أو تنفيذ أي اتفاق يعارض قرار البرلمان القاضي بإخراج كافة القوات الأجنبية من الأراضي العراقية".

واضاف ان "الحوار والتفاوض يحب أن يكونا في مصلحة العراق والعراقيين، وليس من أجل المصالح والأهداف الأميركية، فهناك مخاوف من أن هدف هذا الحوار هو تعزيز التواجد الأميركي، وإيجاد ذريعة وعنوان جديد لبقاء القوات الأميركية".

البوم الصور