عناوین:

مستشاره السابق: عبدالمهدي اعطى السلطة للاحزاب المسلحة وحكومة اليوم اقوى من سابقتها

متحدثا عن المشروع الايراني في عهده
فوتو: 
2020-05-25

6803 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكد ليث شبر المستشار السابق لعادل عبد المهدي، الاثنين، ان الاخير أعطى سلطة القرار الى الأحزاب المسلحة فترة توليه رئاسة الحكومة، مبينا ان المشروع الإيراني في عهد عبد المهدي هو مسك سلطة القرار بيد الفصائل المسلحة، مشيرا الى ان الدولة في الوقت الحالي اقوى مما كانت في عهد رئيس الوزراء السابق.

وقال شبر في سلسلة تغريدات له على تويتر، اليوم (25 ايار 2020) تابعها ديجيتال ميديا ان ار تي، ان "الدولة العميقة مازالت تسيطر على القرار ومعلوماتي المؤكدة أنها اليوم أقوى مما كانت في عهد عبد المهدي الذي أعطى سلطة القرار وقتها الى الأحزاب المسلحة، ومرد ذلك انكفاء هذه الجماعات بسبب الضغوطات الدولية مما أعطى لقيادات الدولة العميقة استعادة دورهم من جديد".

واضاف، ان "هذا التحليل مبني على معلومات حينما كان المشروع الإيراني في عهد عبد المهدي هو مسك سلطة القرار بيد الفصائل المسلحة أمنيا واقتصاديا وسياسيا، فأن هذا المشروع قد تغير كليا بسبب مقتل سليماني والحصار على ايران وكورونا فكان لابد من مشروع بديل ألا وهو إعادة السلطة الى حزب الدعوة من جديد".

البوم الصور