عناوین:

كربلاء تعلن حالة الإنذار القصوى وتوجه القوات الأمنية بإعتقال من يخترق الحظر

بعد تسجيل حالتي وفاة بكورونا و5 إصابات جديدة
قوات أمن عراقية
فوتو: ارشيف
2020-03-26

2445 مشاهدة

 ديجيتال ميديا إن آر تي

أعلنت حكومة كربلاء المحلية، الخميس، حالة الإنذار القصوى في المحافظة وذلك بعد ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا فيها.

ووجه محافظ كربلاء نصيف الخطابي، في بيان اليوم، 26 آذار 2020، بإعلان حالة الانذار القصوى في المحافظة، كما وجه القطعات الأمنية بالنزول إلى الشارع ومعاقبة بشدة كل من يتواجد في الشارع بالسجن لمدة شهر كحد أدنى"، مؤكدا ان "القرار سينفذ من فجر اليوم".

يأتي ذلك بعد إعلان دائرة صحة كربلاء أمس، عن تسجيل خمس إصابات جديدة وحالتي وفاة بفيروس كورونا المستجد، حيث أفاد مدير إعلام الدائرة سليم كاظم في بيان ان "حالة الوفاة التي تعد الخامسة من نوعها في المحافظة، كانت لمصاب بعمر الـ 70 عاما من سكنة حي المعلمين، وحالة الوفاة الأخرى (السادسة)، كانت لمصاب بعمر الـ 40 عاما من سكنة حي الولاء، وكان عائدا من سوريا، ويشكو من مرض عضال، وكلاهما وصلا للمدينة الطبية، وهما بحالة صحية حرجة للغاية".

وأوضح كاظم انه "تم أيضا، تسجيل 5 إصابات جديدة بالفيروس الوبائي مثبتة ومؤكدة وجميعهم من الذكور، الحالة الأولى، كانت لمصاب بعمر(43) عاما، ومن سكنة حي المعلمين، والإصابة الثانية لمواطن بعمر (61) عاما من أهالي منطقة الشبانات، والثالثة لمواطن يبلغ من العمر (85) عاما من الإبراهيمية، والرابعة لمصاب بعمر (42) عاما من سكنة حي النضال وملامس لحالة مؤكدة سابقا ترقد حاليا في ردهة الحميات (الحياة) في المدينة الطبية، والخامسة لمصاب من حي البلدية بعمر (71) عاما".

وبين انه "بعد تسجيل حالتي الوفاة الجديدة، أصبح مجموع الوفيات ست حالات، (4) ذكور، وإمرأتين، وتتراوح أعمارهم بين (70 - 38) عاما، بينما يبلغ المجموع الكلي للإصابات المسجلة في المحافظة، (27) حالة، تماثلت (3) منها للشفاء تدريجيا، وخرجت متحسنة وبوضع صحي جيد، والحالات الـ(18) المتبقية، بضمنها الحالات الجديدة، يخضعون لرقابة وعناية صحية مشددة، وبإشراف ملاك طبي متخصص، وحسب اللوائح الصحية العالمية" .

وكانت خلية الازمة في محافظة كربلاء أعلنت في وقت سابق، عن تمديد حظر التجوال في المحافظة إلى الاول من شهر نيسان المقبل".

ر.إ

البوم الصور