عناوین:

مركز متخصص يحذر المؤسسات العراقية من استهداف حواسيبها

فوتو: 
2020-01-17

1524 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

حذر مركز الاعلام الرقمي، الجمعة، المؤسسات العراقية من تعرض حواسيبها لاستهدافات أمنية في حال استمرار العمل بنظام ويندوز 7 بعد اعلان شركة مايكروسوفت ايقاف دعم النظام الأمني.

وقال المركز في بيان اليوم، (17 كانون الثاني 2020)، ان "شركة Microsoft اصدرت هذا النظام في 22 تشرين الأول 2009 ووفرت له الدعم والتحديثات لمدة عشر سنوات تقريبا، الا انها اعلنت في 14 كانون الثاني الجاري 2020 عن ايقاف دعمها لهذا النظام".

وأوضح المركز، ان "ايقاف الدعم عن هذا النظام يعني ان التحديثات الامنية التي تساعد في الحفاظ على أمن معلومات المستخدم وبياناته في الجهاز لم تعد متوفرة، فلا توجد مساعدة تقنية ولا تحديثات تمنحها الشركة للبرامج من خلال Windows Update للجهاز بالاضافة الى عدم توفر خدمة عملاء Microsoft".

واكد المركز، ان "المستخدم سيكون قادرا على الاستمرار بالعمل بنظام Windows 7 بعد انهاء الدعم له من جانبMicrosoft ، الا انه سيكون معرضا للفايروسات وكل المخاطر الامنية التي تطرأ، كما ان الحاسبة لن تتلقى اي تحديثات بالمستقبل".

وشدد المركز، على "ضرورة انتقال مستخدمي Windows 7 لنظام التشغيل الاحدث من مايكروسوفت، مثل Windows 10 المدعوم حاليا من الشركة والذي يتلقى تحديثات مستمرة على الاصعدة كافة" .

وتابع، ان "هناك طريقة وحيدة يمكن ان تلجأ اليها المؤسسات التي ترغب بالمزيد من الوقت لاستخدام Windows 7، وهو شراء اشتراكات ESU لكي تتلقى تحديثات الامان بعد الرابع عشر من كانون الثاني، الا ان هنالك مشكلة في هذه الاشتراكات تكمن في تكلفتها التي تتضاعف في كل سنة" .

وأردف المركز بالقول انه "يذكر المستخدمين بفايروس الفدية Ransomware الذي غزا العالم في عام 2017 في أكثر من 150 دولة حينما اصاب الحاسبات التي تعمل بنظام ويندوز (اكس بي)، وأوقع حوالي 200 ألف ضحية، حيث كان الفايروس يقوم بتشفير كل البيانات المخزنة على اجهزة الحاسبة، وتحججت الشركة في حينها ان الانظمة التي استهدفها الفيروس توقف دعمها الامني".

A.A

البوم الصور