عناوین:

حزبا بارزاني وطالباني يتجهان للشراكة في تشكيل حكومة اقليم كردستان

بإمكان الأطراف الأخرى أن تكون في المعارضة البناءة
مؤتمر صحفي مشترك لقادر حمة جان وعارف طيفور
فوتو: 
2018-11-02

4264 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكد الحزبان الكرديان الرئيسيان، الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني والاتحاد الوطني الكردستاني بقيادة عائلة الرئيس الراحل جلال طالباني بعد اجتماعهما يوم امس الخميس، انهما يتجهان نحو شراكة لتشكيل حكومة اقليم كردستان.

وقال عضو المكتب السياسي للاتحاد قادر حمة جان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع عضو المكتب السياسي للحزب الديموقراطي الكردستاني عارف طيفور، إن حزبه سيشارك في الحكومة الجديدة مع الديموقراطي، لان المسؤولية تقع على عاتق الحزبين، وسنشارك في الحكومة الجديدة على أساس شراكة حقيقية.

واضاف، انه "يمكننا حل المشاكل عبر الحوار والاتحاد الوطني يرغب في حكومة تخدم شعب كردستان في كل المجالات وتحقق طموحاتهم".

من جهته قال طيفور، "على رغم أن الديموقراطي حصل على 45 مقعداً في برلمان كردستان، إلا أننا لا نستطيع إدارة شؤون الإقليم من دون الاتحاد الوطني".

وأشار إلى أن "بإمكان الأطراف الأخرى في حال عدم مشاركتها الحكومة، أن تكون في المعارضة البناءة وحينها نستطيع مع الاتحاد الوطني تشكيل حكومة جديدة".

وحول حصة الاقليم في الموزانة الاتحادية، أكد طيفور أن "حصة الإقليم يجب أن تكون 17 في المئة من الموازنة المالية لعام 2019".

ومن المقرر أن تجتمع قيادة الحزب الديموقراطي مطلع الأسبوع لاتخاذ قرارها في شأن تسمية المرشح إلى منصب رئيس حكومة إقليم كردستان بتشكيلتها الجديدة.

وذكر عضو مجلس قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني أراس حسو ميرخان، إنه "سيتم خلال الاجتماع تشكيل وفد للتحاور مع بقية الأطراف والجهات السياسية حول تشكيل الحكومة الجديدة، إضافة إلى اختيار مرشح الحزب لرئاسة الحكومة".

واضاف، ان حوارات الديموقراطي مع بقية الأطراف سترتكز على الاستحقاقات الانتخابية، وسيتم التعامل مع كل جهة وفق حجمها".

ا.ح

 

 

 

 

 

 

البوم الصور