عناوین:

بعد إتهامها بإنتحال صفة... الساعدي ترد: نحن برلمانيون مدى الحياة

النائبة السابقة باسمة الساعدي
فوتو: ارشيف
2020-07-13

6830 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

 ردت النائبة السابقة باسمة الساعدي على النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي بعد توجيهه برفع دعوى قضائية بحقها بتهمة انتحال الصفة البرلمانية قائلة ان هذه الصفة لا تنتهي مدى الحياة حتى بعد ترك النائب الدورة البرلمانية.

وقالت الساعدي في بيان، تلقاه "ديجيتال ميديا ان ار تي" اليوم (13 تموز 2020 ) " وجه حسن الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب الى الامين العام للمجلس لاقامة دعوى قضائية ضدنا مدعيا فيها انتحالنا صفة عضو مجلس النواب العراقي ، وذلك بموجب كتاب مكتبه المرقم م/ د1/3/264بتاريخ 12/7/2020 ، وكان على الكعبي توخي الدقة في كيل الاتهامات على النواب السابقين منهم او الحاليين، ومراجعة كافة الكتب الرسمية والمراسلات الصادرة والتعميمات الصادرة من المجلس ".

 واوضحت " أن النائب ، حسب قانون مجلس النواب العراقي ذي الرقم 13 لسنة 2018 وتعليماته النافذة، يبقى بصفة العضوية النيابية، وهذه الصفة ( مكتسبها وكفلها ) له القانون ولا تنتهي هذه الصفة مدى الحياة حتى بعد ترك النائب الدورة البرلمانية "، مشيرة الى " ان صلاحيات النائب الحالية ممارسة الدور الرقابي على مؤسسات الحكومة واجهزتها التنفيذية ودورها التشريعي، ولم نقم نحن ( باسمة الساعدي ) بهذين الدورين حتى نتهم من قبل الكعبي باننا منتحلون الصفة الشرعية والرسمية وهي كوننا نائبا ".

 واكدت انه  " لا يوجد إعمام أو نص قانوني يحرم أو يجرم النائب السابق على فتح مكتبه لاستقبال شكاوى المواطنين وطروحاتهم، او مخاطبة الجهات المعنية بتلك الشكاوي "، مشيرة الى انه كان المفروض بهيئة الرئاسة أن توجه إعماما لكافة النواب السابقين بأقران مخاطباتهم برقم الدورة التي شغلوها، وقد يكون من حق الكعبي ان يتخذ الاجراءات الادارية المتعلقة بهكذا موضوع ان تجاوزنا على اعمام هيئة الرئاسة ".

 واشارت الى :" ان إجراء نائب رئيس مجلس النواب الاخير، الذي نعده غير مبرر ولا قانونيا ، فقد كان الاجدر اتخاذه دون التشهير على مواقع التواصل الاجتماعي والفضائيات والاعلام ، حيث يعد ذلك ليس طعنا بالنائب باسمة الساعدي، وغيرها من النواب، بل هو طعن بالمؤسسة التي هو رئيسها حاليا وربما بعد انتهاء الدورة الانتخابية بعد سنتين سيكون هو ايضا نائبا خارج البرلمان ، اي نائبا سابقا".

 وكان النائب السابق نيازي معمار أوغلو، دافع، الاحد، عن نفسه بإزاء اتهام نائب رئيس مجلس النواب حسن الكعبي له بإنتحال صفة عضو في مجلس النواب الحالي ومقاضاته لهذا السبب.

واوضح اوغلو في بيان، ان "هكذا اتهامات سريعة الإجراء تدل على إيقاف عملنا الوطني الطوعي المستمر من قبل من لا يفهمون المقاصد الحقيقية الوطنية والإنسانية في مخاطبتنا لوزارة الصحة الموقرة بخصوص انتشار وباء كورونا في قاطع طوزخورماتو وتردي الخدمات الصحية فيها".

 وأضاف أوغلو "أنا اعتبر ما قمت به رفعة راس لنا ولكم، طالما نويت لخدمة أهلي ومدينتي وللبشرية جمعاء، وفي كل نسخ الكتاب الموجه لوزارة الصحة كتبت بجانب عنواني د/3 ( الدورة الثالثة) وللسرعة وضيق الوقت نسينا كتابتها على نسخة الوزارة ومعالي الوزير يعلم جيداً باننا مقرر البرلمان السابق ومتن الكتاب يدل على أداء الخدمة للعامة ولا أكثر من ذلك".

 وتابع،  "أتشرف واعتز بما قمت به لأننا لسنا بحاجة ان ننتحل الصفة بمعناها القانوني البحت فالأولى التنبيه بذلك وليس هذا الإجراء وهل نسوا مواقفنا المشرفة عندما كنا نائبا فعالا ومقررا للبرلمان يشهد لنا الشعب العراقي في كل ما قمنا به من مواقف وطنية".

 وتابع "أمن المعقول ان نقوم بانتحال صفة في محاولة منا لإيصال معاناة اهلنا الى للجهات المختصة لغرض تذليل العقبات ومن جهة اخرى كل الشعب العراقي، يعلمون باننا لسنا نائبا ومقررا حاليا لأننا معروفون بارتداء الزي التركماني الأصيل بالصاية والجاكيت والچراوية مع جل احتراماتي".

 وكانت رئاسة البرلمان، وجهت الأحد، بمحاسبة نائبين سابقين لانتحالهما صفة أعضاء بمجلس النواب. وبحسب وثيقة صادرة عن مكتب النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، فقد وجه الأخير الأمين العام لمجلس النواب، بمحاسبة نائبين سابقين لانتحالهما صفة اعضاء حاليين بالبرلمان.

وجاء في الوثيقة، أنه "نظرا لانتحال صفة عضو مجلس النواب من قبل، باسمة الساعدي، التي كانت عضوا في مجلس النواب بالدورة الثانية، ونيازي معمار اوغلو الذي كان عضوا في البرلمان بالدورة الثالثة، ولما يمثله من انتحال صفة عضو مجلس النواب من مخالفة يجرمها القانون، يتم توجيه الدائرة القانونية بإقامة دعوى قضائية بحقهما واتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بصدد ذلك".

وفي وثيقة أخرى وجهت رئاسة البرلمان، بمقاضاة النائب السابق عبد القهار السامرائي، متهمة إياه بانتحال صفة نائب في البرلمان. وقدم النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، الاحد، طلبا لإقامة دعوى قضائية بحق نائبين سابقين في مجلس النواب، بتهمة "إنتحال صفة".

البوم الصور