عناوین:

دخول قوة مشتركة إلى منفذين حدوديين مع إيران.. البرلمان يعلن دعمه لإجراءات فرض هيبة الدولة

قوات أمنية
فوتو: ارشيف
2020-07-11

2699 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

أكد النائب فالح الزيادي، السبت، دعم مجلس النواب المباشر لاجراءات الحكومة في فرض هيبة الدولة، وذلك بعد انطلاق المرحلة الرابعة من عمليات أبطال العراق وسيطرة القوات الأمنية على منفذين حدوديين في ديالى.

 وقال الزيادي في تصريح صحفي، تابعه ديجيتال ميديا عن آر تي، 11 تموز 2020، إن "مجلس النواب داعم للكاظمي في فرض هيبة الدولة وتطبيق القانون"، مبينا أن "هناك هجمة شرسة على الحكومة نتيجة تلك المحاولات".

وأضاف أن "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، قدم برنامجه الحكومي للبرلمان، الذي يتضمن قضية المتظاهرين ومطالبهم، بالإضافة إلى التركيز على إجراء الانتخابات المبكرة، ومحاربة الفساد، فضلا عن التحديات الاقتصادية والسياسية والأمنية".

وأعلنت قيادة العمليات المشتركة، السبت، دخول قوة مشتركة إلى منفذين حدوديين مع إيران في إطار "مكافحة الفساد"، حيث جاء في بيان لها أن "قوات خاصة وقوات ساندة لها باشرت فجر اليوم، وضمن عمليات ابطال العراق/المرحلة الرابعة، بمداهمة أهداف محددة، وفقا لمعلومات استخبارية داخل محافظة ديالى"، موضحة أن "قوات الرد السريع والحشد الشعبي دخلت منفذي (مندلي والمنذرية) الحدوديين وفرضت السيطرة عليهما بشكل كامل وتفتيشهما لمكافحة الفساد والقضاء عليه وتطبيق الإجراءات بانسيابية ووفقا للقانون، وفرض هيبة الدولة".

وكان رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، قد أكد في وقت سابق خلال ترؤسه اجتماع المجلس الوزاري للأمن الوطني، أن "سيادة القانون سيكون لها دائما الصوت الأعلى والأخير"، فيما شدد على تأكيد تنفيذ توجيهاته إلى الأجهزة المعنية بالإسراع في إتمام التحقيق باغتيال الخبير الأمني هشام الهاشمي.

يذكر ان القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، قد وصل في وقت سابق، اليوم إلى ديالى للإشراف على عمليات أبطال العراق الرابعة، كما تفقد منفذ المنذرية الحدودي مع إيران بعد تفتيشه من قبل قوة عسكرية مشتركة.

وأفاد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العميد يحيى رسول، بان "الكاظمي اكد خلال زيارته محور الحشد الشعبي جهدهم ا في الاستمرار باقتلاع بقايا داعش".

ر.إ

البوم الصور