عناوین:

تتطلب استعدادات جديدة.. الأزمة النيابية: العراق دخل مرحلة تفشي كورونا

إجراءات وقائية من كورونا
فوتو: ارشيف
2020-07-08

3283 مشاهدة

ديجيتال ميديا عن آر تي

أكدت خلية الأزمة النيابية، الأربعاء، الدخول في مرحلة تفشي وباء كورونا، فيما بينت ان هذه المرحلة تتطلب استعدادات جديدة.

وذكر عضو الخلية النائب حسن خلاطي، في تصريح صحفي، تابعه ديجيتال ميديا إن آر تي، اليوم، 8 تموز2020، ان "العراق دخل في مرحلة جديدة وهي مرحلة تفشي وباء فيروس كورونا، على الرغم من اتخاذ جميع الإجراءات اللازمة"، مبينا أن "هذه المرحلة تتطلب استعدادات جديدة".

وأضاف أن "وزارة الصحة اتخذت خطة جيدة بتوسيع عدد الأسرة، فضلا عن اتخاذها أماكن لدعم المستشفيات ".

واشار الى ان "الخطط المتبعة جيدة مع ضرورة اعداد وتجهيز المستشفيات لاسيما نحن الان امام واقع جديد يتطلب اتخاذ خطوات سريعة".

وأوضح خلاطي، أن "قضايا المستلزمات الطبية يجب ان تؤخذ بنظر الاعتبار، وأن يحسب حسابها ويتم توفرها بأعداد اضافية وكبيرة تحسباً للحالات المقبلة". 

وبين أن "استنفار جهود الوزارات الأخرى يجب ان تكون حاضرة ضمن إجراءات وزارة الصحة"، لافتا إلى أن "وزارات الصناعة والداخلية والدفاع والكهرباء والنفط يمكن ان تدعم وزارة الصحة بقضايا لوجستية تحتاجها في خطتها المقبلة".

وأفاد بان "اجراء عدم فرض الحظر الشامل، واقعي ويتناسب مع الحالة الموجودة "، مؤكدا أن " المعركة مع الفيروس طويلة ويجب ان يبقى الاساس هو اتباع الاجراءات الوقائية ".

ومن المقرر أن تلتقي لجنة الصحة النيابية وزير الصحة الاسبوع المقبل، لمناقشة العديد من الأمور، وعلى رأسها قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية، الخاص بغلق العيادات الطبية الخاصة مدة أسبوعين، وتداعيات هذا الأمر على المواطن، حيث أثار القرار جدلا كبيرا بين أعضاء لجنة الصحة ومختصين ونقابة الأطباء، وعده الكثير منهم قرارا غير مدروس اتخذته اللجنة على عجالة من أمرها، مرجحين أن يكون سببا في انهيار المنظومة الصحية إذا ما تم تطبيقه.

ر.إ

البوم الصور