عناوین:

نائبان يكشفان عن مستحقات الحكومة الاتحادية لدى كردستان

يوجهان دعوة لمقاضاة عبدالمهدي
فوتو: 
2019-12-06

13226 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

كشفت النائبة عن كتلة سائرون انعام الخزاعي والنائب جواد الموسوي، الجمعة، عن الاضرار التي لحقت بموزانة 2019 والبالغة 7 تريليون دينار، بسبب رفض اقليم كردستان تسليم نفطه المصدر للحكومة الاتحادية ويدعوان الى مقاضاة عبدالمهدي ووزير المالية.

وحذرت الخزاعي في مؤتمر صحفي مشترك مع الموسوي، اليوم (6 كانون الاول 2019)، من محاولة اقليم كردستان تمرير اتفاق نفطي جديد مع حكومة تصريف الاعمال لاجل اعادة استغفال الحكومة وتحقيق مصالح مالية واقتصادية للاقليم على حساب مصلحة المحافظات العراقية وخصوصا الجنوبية والتي هي بامس الحاجة لتخصيصات مالية لتمويل جهود البناء والاعمار وتوظيف العاطلين على العمل.

واضافت، ان "اقليم كردستان خالف قانون موازنة 2019 والذي ينص في المادة 10 منه على تسليم 250 الف برميل يوميا مقابل استلام حصة الاقليم من الموازنة الاتحادية".

من جهته اشار النائب جواد الموسوي إلى إن "الاقليم وبالرغم من  تخلفه عن تسليم النفط المتفق عليه الى سومو والذي يترتب عليه اقتطاع قيمة هذه الكمية من حصة اقليم كردستان من الموازنة؛ الا إن وزير المالية خالف نص القانون واستمر بتمويل الاقليم بكامل الحصة رغم دعوات بعض النواب الى ضرورة الالتزام بنص قانون الموازنة بكافة بنوده وخصوصا المادة 10 منه".

وتسائل الموسوي عن سر عدم تحرك عادل عبدالمهدي رغم كونه رئيس مجلس  الوزراء ومسؤول امام الشعب بتنفيذ القانون، مطالبا القضاء العراقي المختص بمحاكمته مع وزير المالية فؤاد حسين فضلا عن مطالبتهم بتسديد تلك المبالغ نظرا لتوفيرهم الغطاء الحكومي للاقليم لاستلام كافة الحصة دون تسليم برميل واحد منذ بداية العام ولغاية الوقت الحالي.

وختمت الخزاعي المؤتمر الصحفي، بدعوة الحكومة القادمة الى عدم الانخراط باي اتفاق نفطي جديد دون استرجاع قيمة النفط المصدر من الاقليم الى خزينة الدولة.

جدير بالذكر ان النائبة انعام الخزاعي وجواد الموسوي كانا قد اقاما دعوة قضائية ضد وزير المالية قبل عدة أشهر بسبب تخلف اقليم كردستان عن تسليم النفط الى سومو بمقدار  250 الف برميل يوميا مما كلف الموازنة الاتحادية قرابة 6 ترليون و600 مليار دينار منذ بداية العام وحتى شهر اب من العام الجاري بحسب احصاءات وزارة النفط.

ا.ح 

البوم الصور