عناوین:

بارزاني: هجوم داعش الأخير يثبت بقاء التنظيم وتهديده للامن والاستقرار

رئيس اقليم كردستان
فوتو: ارشيف
2019-12-05

1493 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

أكد رئيس إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، الخميس، ان الهجوم الذي شنه تنظيم داعش على أحد ألوية البيشمركة في قضاء خانقين، دليل على بقاء التنظيم وتهديده للأمن والاستقرار في العراق والمنطقة.

وذكرت رئاسة الإقليم في بيان، اليوم 5 كانون الأول 2019، ان "رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، اعتبر الهجوم الذي شنه داعش على أحد ألوية بيشمركة كردستان في خانقين، والذي جاء بعد سلسلة من العمليات الإرهابية التي جرت في الأشهر الأخيرة في أطراف كركوك وكرميان، بانه يثبت حقيقة أن داعش لم ينته ولا يزال يمثل تهديدا للأمن والاستقرار، وأن الحرب في سبيل القضاء على عدو الإنسانية العنيد هذا مازالت مستمرة".

وأضاف البيان " نطمئن مواطني كردستان بأن قوات البيشمركة والقوات المسلحة الأخرى لكردستان على أهبة الاستعداد كما هي دائما لرد وتحطيم أي تحرك إرهابي، ولحماية شعب وأرض كردستان من أي خطر".

وتابع بارزاني بالقول "نكرر تأكيدنا على أن داعش لا يزال يمثل تهديدا للسلم والأمن في كردستان والعراق والمنطقة والعالم، ونحن واثقون من أن هذا التنظيم الإرهابي يعيد تنظيم صفوفه ويستغل الظروف لتوسيع نطاق عملياته الإرهابية".

ودعا التحالف ضد داعش إلى ان "يكون بنفس القوة والحماسة السابقة وأن لا يسمح للإرهابيين بانتهاز الأوضاع غير الجيدة في العراق والمنطقة، وأن يجري تكثيف الجهود من أجل الإسراع في الانتهاء من الاوضاع المتأزمة في العراق وفي إعادة الاستقرار".

يذكر ان قوات البيشمركة تصدت أمس الأربعاء، لتعرض شنه عناصر من تنظيم داعش، في الحدود الفاصلة بين محافظتي ديالى والسليمانية، ما أسفر عن إصابة أفراد من البيشمركة.

ر.إ

البوم الصور