عناوین:

نواب يكشفون صفقة تحالف الخنجر مع العامري

جانب من اجتماع تحالف البناء أول أمس
فوتو: 
2018-10-02

166762 مشاهدة

NRT

كشف نائبان عن تحالف "الفتح"، عن وجود صفقة بشأن تحالف زعيم المشروع العربي قي العراق، خميس الخنجر مع زعيم تحالف "الفتح" هادي العامري.

وتساءل الإعلامي والنائب عن تحالف "الفتح" وجيه عباس، في تصريحات تابعها موقع NRT عربية، أمس الاثنين، 1 تشرين الأول، عن الهدف من ذهاب خميس الخنجر إلى تحالف "الفتح"، وأضاف ان "خميس الخنجر كان الناطق الرسمي والممول لثوار العشائر، وأنهم أصل داعش"، على حد تعبيره.

وأشار إلى أن "النظرة السياسية لتحالف الفتح من استقطاب خميس الخنجر هو لبقاء الحشد الشعبي"، مبينا ان "مصلحة الحشد الشعبي في ذهاب الخنجر الى تحالف الفتح، رغم التنازل الكثير"، معللا ذلك "بسبب الواقع المر الذي يعشيه العراق".

فيما أشار النائب السابق والذي كان مرشحا عن قائمة "الفتح" في نينوى، عبد الرحمن اللويزي، في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك" أمس، إلى ان "الخنجر حضر مؤخرا اجتماعا لتحالف البناء الذي يضم كتلتي "دولة القانون" بزعامة نوري المالكي، و"الفتح" بزعامة هادي العامري، يرافقه المقرب منه يحيى الكبيسي، والذي كان يفتخر أن أحد أهم إنجازاته الإعلامية المميزة ،هي تصدير وتسويق مصطلح "سنة المالكي"  الى الإعلام، كما أطلق اسم"المليشيات العقائدية "على الحشد الشعبي.

وأوضح  اللويزي، انه لم يتم استدعائه لاجتماع تحالف البناء، رغم حضور الخنجر والكبيسي، مبينا ان الطائفية ،لاتكون حاجزا يمنع السياسيين من الجلوس معا والتعاون، بل والعمل بروح الفريق الواحد  متى ما دعت مصالحهم الخاصة الى ذلك.

وختم اللويزي، منشوره بالقول إن " الخنجر ومن تبعه من الغاوين، معذورون فيما فعلوه،لأنهم إن لم يتحالفوا مع المالكي وقادة المليشيات كما كانوا يصفونهم، فإنهم سيموتون من الجوع ، فالجميع يعرف الوضع المادي السيء للخنجر وبطانته".

جدير بالذكر أن تحالف البناء عقد، أول أمس الاحد، اجتماعا لهيئته العامة بحضور رئيس ائتلاف الفتح هادي العامري ورئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي.

A.A/ر.إ

البوم الصور