عناوین:

صحة واسط تكشف حالة المشتبه باصابته بفيروس كورونا

بعد ان سلط NRT الضوء عليها
فوتو: 
2020-02-23

15235 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

بعد ان سلط "ديجيتال ميديا ان ار تي" الضوء على الحالة، اعلنت صحة محافظة واسط، أن المواطن العراقي العائد من إيران، قد تم اللقاء به واجراء الفحوصات اللازمة له، حيث تم التأكد من سلامته، فيما أكدت عليه بضرورة ابلاغ اقرب مؤسسة صحية في حالة حدوث اي تغيرات صحية.

وبحسب كتاب صادر من دائرة صحة واسط – قطاع الصويرة للرعاية الصحية الأولية، اليوم (23 شباط 2020)، وتلقى "ديجيتال ميديا ان ا رتي"، نسخة منه: "ورد الينا ان المواطن (علي مجيد جاسم) عراقي الجنسية من سكنة قرية المزرعة/ ناحية تاج الدين، سبق له ان توجه الى زيارة الاماكن المقدسة في جمهورية ايران الاسلامية حيث كان موعد السفر في 18/2/2020 الى مدينة قم المقدسة وقد وصل الى المدينة الساعة 2 صباحا وغادر عائدا الى العراق بتاريخ 19/2/2020 وقد وصل العراق الساعة 4 مساء وعليه تم تشكيل فريق صحي من قبل مركزنا الصحي وتوجه الى دار المواطن المذكور وتم اللقاء به للاطلاع على الوضع الصحي الخاص به وملاحظة علاماته الحيوية (درجة الحرارة والنبض والتنفس) الخاصة به وقد لوحظ ان الموما اليه ليست لديه اي مشاكل صحية وهو يتمتع بصحة جيدة كذلك تم تثقيفه بضرورة الالتزام التام بلبس الكمامة خلال هذه الفترة وعدم الاختلاط في المجتمع وعدم التواجد في الاماكن المزدحمة بالمواطنين (المقاهي والاسواق والمولات) والمكوث في البيت اكبر فترة ممكنة وتقوية الجهاز المناعي من خلال كثرة شرب الماء معتدل الحرارة والاكثار من اكل الفواكه والخضراوات وبالخصوص الفواكه التي تحوي على فيتامين c  وقد تم التاكيد على ضرورة ابلاغ اقرب مؤسسة صحية في حالة حدوث اي تغيرات صحية"، وفقا لنص الكتاب.

وكشف مصدر طبي، اليوم الأحد، الاشتباه بأول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد بعد ظهور أعراض المرض على مواطن عراقي عائد من إيران، متهما الجهات المعنية في المنافذ بـ "التقصير والتقاعس" عن عملها.

وقال المصدر في حديث لـ "ديجيتال ميديا ان ار تي"، اليوم (23 شباط 2020)، "أظهر مواطن عراقي عائد من إيران وهو من اهالي مدينة (الصويرة) التابعة لمحافظة واسط، عوارض شبيهة بتلك التي يسببها فيروس كورونا"، متهما "الجهات المعنية في المنافذ الحدودية بـ (التقاعس والتقصير) عن اداء عملها، وذلك بعدما سمحت للحالة بالمرور للعراق والعودة الى منزله!".

وأشار المصدر الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، أن "الجهات المعنية في المنافذ وبعد السماح للحالة بالدخول للعراق، ابلغت المركز الصحي في الصويرة بمتابعة حالة الشخص وهو في منزله!".

بدوره، استدعى المركز الصحي في مدينة "الصويرة" صاحب الحالة، حيث دون بعض المعلومات الخاصة بـ "المواطن"، وسمح له بعد ذلك بالمغادرة، كون المركز يعتبر من مراكز الرعاية الاولية وغير مؤهل للكشف وفحص هكذا حالات.

إلى ذلك، اجرى "ديجيتال ميديا ان ار تي"، اتصالا بالجهات المعنية في وزارة الصحة، لكن لم يتلق أي رد او اجابة بهذا الصدد.

البوم الصور