عناوین:

بيان مشترك لحكومات اوروبية بشأن مقتل سليماني

فوتو: 
2020-01-06

6979 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكدت حكومات ألمانيا وفرنسا وبريطانيا، عملهم على احتواء التوتر في الشرق الأوسط إثر مقتل قاسم سليماني، مشددين على ضرورة حماية سيادة وأمن العراق، داعين إيران لضبط النفس في ظل التصعيد الاخير.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية في تصريح له امس الأحد (5 كانون الثاني 2020) بأن زعماء ألمانيا وفرنسا وبريطانيا دعوا طهران "على وجه الخصوص" إلى ضبط النفس، وذلك في ظل التصعيد الأخير بين الولايات المتحدة وإيران إثر مقتل قائد فيلق القادس الإيراني، قاسم سليماني.

وأوضح أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، اتفقوا على هذا الموقف خلال اتصالات هاتفية. مضيفا أن التهدئة مطلوبة الآن على نحو ملح، كما قال إن الزعماء الثلاثة اتفقواعلى ضرورة حماية سيادة وأمن العراق.

وأوضح أن ميركل اتفقت مع ماكرون وجونسون في الاتصالات الهاتفية على "العمل معا قدر الإمكان لتخفيف التوترات في المنطقة"، مبينا أن "إيران مطالبة بإلحاح بإظهار ضبط النفس في الظروف الراهنة".

وكانت إيران توعدت الولايات المتحدة بالانتقام بعد قيام قوات أمريكية بقتل الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس في هجوم صاروخي بالقرب من مطار العاصمة العراقية بغداد يوم الجمعة الماضي.

البوم الصور