عناوین:

الكعبي: "صفقة ترمب" ستؤدي لانهيار كل مؤشرات الامن في المنطقة

وتعلق بشأن الحضور العربي للمراسيم
فوتو: 
2020-01-28

11536 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكد النائب الاول لرئيس البرلمان، حسن الكعبي، الثلاثاء، ان (خطة السلام) التي اعلن عنها الرئيس الاميركي، ستؤدي الى انهيار كل مؤشرات السلام والامن في المنطقة، مبينا ان ترمب استغل "ضعف وتفرقة العرب" ليعلن صفقته "المشبوهة".

وقال الكعبي في بيان له، اليوم (28 كانون الثاني 20209 تابعه ديجيتال ميديا ان ار تي، ان "اعلان الرئيس الاميركي دونالد ترمب مع رئيس الكيان الاسرائيلي الغاصب نتنياهو عن تفاصيل صفقة ترامب في هذا التوقيت المشبوه سيؤدي الى اندلاع تصعيد جديد وانهيار كل مؤشرات السلام والامن في المنطقة، مؤكدا ان ترامب استغل ضعف الحكومات العربية وعدم وحدة الموقف في شتى ارجاء الوطن العربي والاسلامي ازاء القضايا المصيرية التي تعصف بالمنطقة".

واعرب الكعبي عن "بالغ اسفه لحضور سفراء دول الامارات وعمان والبحرين الى مراسيم الكشف عن تفاصيل صفقة (اسرائيل – اميركا) في البيت الابيض"، داعيا "جميع القادة العرب والمسلمين والجامعة العربية ومنظمة التعاون الاسلامي ليكون لهم موقف حازم وموحد ازاء هذه الصفقة وعدم القبول الا بنيل استقلال فلسطين بالكامل واقامة دولتها وعاصمتها  القدس الشريف".

وقال الكعبي "نجدد تاكيدنا الدائم بوجوب الوقوف ضد التحركات الصهيو اميركية كما اكدنا ذلك خلال تمثيلنا العراق في مؤتمر اتحاد مجلس التعاون الاسلامي في المغرب ، وقبل ذلك في مؤتمر الاتحاد البرلماني الدولي بدورته الـ139 في جنيف حيث شددنا على ضرورة العمل بخطوات عملية مشتركة لردع التجاوزات المستمرة للكيان الاسرائيلي والوقوف بوجه هذه الصفقة، وتوحيد الكلمة والموقف لحل الازمة الفلسطينية حلا عادلا يتضمن قيام الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس وعودة اللاجئين الى ديارهم".

A.Sh

البوم الصور