عناوین:

الحلبوسي يطالب بكشف الجهات التي استهدفت السفارة الأميركية

محمد الحلبوسي
فوتو: ارشيف
2020-01-26

5598 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

استنكر رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، الأحد، استهداف السفارة الأميركية في بغداد، مطالبا الأجهزة الامنية بملاحقة الجهات التي تقوم بهذه الاعتداءات وكشفها.

وقال الحلبوسي في تصريح صحفي اليوم، (26 كانون الثاني 2020)، إن "القصف الصاروخي المتكرر الذي تتعرض له السفارة الأميركية وسط بغداد أمر مرفوض، وتصرف يسيء لسمعة العراق ويضعف الدولة ويمس بسيادتها، فضلا عن أنه عمل يتنافى مع الأعراف والاتفاقيات الدولية".

وأضاف، أن "استمرار هذه الاعتداءات من دون رادع يضر بالمصالح العليا للعراق وبعلاقاته الدبلوماسية مع أصدقائه، وتحمله تداعيات خطيرة لا بد من تجنبها في هذه الظروف"، مشددا على "رفضه بأن يكون العراق طرفا في أي صراع، أو ساحة لتصفية الحسابات الدولية".

وتابع الحلبوسي، أن "أي اعتداء على أية ممثلية أجنبية يعد اعتداء على كيان الدولة العراقية وهيبتها، وعلى الأجهزة الامنية أن تأخذ دورها بملاحقة الخارجين عن القانون والكشف عن الجهات التي تقوم بهذه الاعتداءات، مجددا دعوته إلى الحكومة بالالتزام بتعهداتها القانونية في حماية مقار البعثات الدبلوماسية".

وكانت خلية الاعلام الامني، قد أكدت اليوم، سقوط 5 صواريخ كاتيوشا على المنطقة الخضراء دون خسائر تذكر، مشيرة إلى أن التفاصيل سيتم نشرها لاحقا.

A.A

البوم الصور