عناوین:

مصادر: الحراك السياسي لاختيار بديل لعبدالمهدي لم يتوصل لأي نتيجة

سائرون يؤكد عدم حضوره للمحادثات
جلسة سابقة للبرلمان
فوتو: ارشيف
2019-12-11

2716 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

أفادت مصادر مطلعة، الأربعاء، ان الحراك السياسي لاختيار رئيس حكومة جديد لم يتوصل لأي نتيجة،  في وقت يعقد فيه مجلس النواب جلسه له اليوم للتصويت على مشروع قانون الانتخابات.

ونقلت وسائل إعلام عربية عن تلك المصادر قولها في تصريحات صحفية، اليوم، 11 كانون الأول 2019، إن محادثات الكتل السياسية لاختيار بديل لعبدالمهدي، بقت بلا نتيجة، حيث من المقرر أن يعقد البرلمان ظهر اليوم اجتماعا للتصويت على مشروع قانون الانتخابات، وسط شكوك في إمكانية تمريره بسبب اعتراضات كتل على بنود عدة فيه، من أبرزها تخصيص 50 في المائة من مقاعد البرلمان لأعلى الفائزين والنسبة المتبقية تكون وفقا لقاسم انتخابي مرتفع، ما يضمن ذهابها للأحزاب الحالية، فضلا عن موضوع تقسيم الدوائر الانتخابية.

من جانبه أوضح النائب عن تحالف "سائرون" أمجد العقابي، أن "أغلب القوى السياسية متفقة على حل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة"، مؤكدا أن " تحالفه لم ولن يحضر اجتماعات الكتل لاختيار رئيس الوزراء الجديد".

وكان رئيس الجمهورية برهم صالح، دعا أمس، المتظاهرين والكتل السياسية إلى التعاون من أجل اختيار رئيس وزراء جديد ضمن المهلة الدستورية التي تنتهي في 17 الحالي.

وحث صالح، في بيان المتظاهرين وقوات الأمن على الحفاظ على سلمية الاحتجاجات قائلا "لا تسمحوا للأعداء بأن يشوهوا تاريخنا وانتصاراتنا من خلال المندسين والمخربين الذين يريدون بالعراق وأهله سوءا".

ر.إ

البوم الصور