عناوین:

سعد الحديثي يتحدث عن قانون لمكافحة الفساد واستقالة عبدالمهدي

سيفتح الباب لمحاسبة العديد من المسؤولين
فوتو: 
2019-11-08

18775 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكد المتحدث باسم مجلس الوزراء سعد الحديثي، الجمعة، قيام الحكومة خلال ايام بتقديم مشروع قانون لمكافحة الفساد.

وذكر الحديثي في تصريح تلفزيوني تابعه ديجيتال ميديا ان ار تي عربية، اليوم (8 تشرين الثاني 2019)، ان "الحكومة ستقدم خلال أيام مشروع قانون لمكافحة الفساد".

واضاف، ان "مشروع القانون في حال إقراره سيفتح الباب لمحاسبة العديد من المسؤولين".

وحول استقالة عبدالمهدي وحكومته قال الحديثي، ان "استقالة الحكومة سيحولها لحكومة تصريف أعمال وهو ما يمثل عائقا أمام تنفيذ مطالب المتظاهرين"، على حد تعبيره.

واوضح الحديثي، ان "الحكومة ليست ضد الانتخابات المبكرة، لكن آليات هذه الانتخابات من صلاحية الدستور والبرلمان".

وأشار إلى ان إجراء الانتخابات في ظل القانون الحالي، "قد لا يحقق الغاية التي يدعو لها المتظاهرون السلميون"، معتبرا ان "القانون هو الأساس بما يرضي المتظاهرين ويمنح فرص متساوية للمرشحين في الانتخابات".

وتابع، إن "الاحتجاجات في العراق كانت عاملا مساعدا للحكومة في تجاوز الكثير من حلقات الروتين التي تعرقل تنفيذ الإصلاحات".

وكانت المرجعية الدينية قد دعت في خطبة، الجمعة، "القوى السياسية الممسكة بزمام السلطة للاستجابة لمطالب المواطنين وفق خارطة طريق يتفق عليها، تنفذ في مدة زمنية محددة، فتضع حدا لحقبة طويلة من الفساد والمحاصصة المقيتة وغياب العدالة الاجتماعية".

ا.ح

البوم الصور