عناوین:

رغد صدام ترد على ترمب بعد اعترافه بخطأ الحرب

متطرقة إلى
فوتو: 
2019-10-10

57233 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

علقت رغد صدام حسين، الخميس، على اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترمب بان الحرب في منطقة الشرق الأوسط يعد أسوأ قرار على الإطلاق.

وكتبت ابنة رئيس النظام السابق في تغريدة لها على "تويتر"، اليوم (10 تشرين الاول 2019) تابعها ديجيتال ميديا ان ار تي: "نعرف منذ البدء انه قرار جائر وخطأ لكن من سيعوض البلد الذي دمر، ومن سيعوضنا والدي واخوتي وابن اخي اللذين استشهدوا وهم يدافعون عن بلدهم".

وأضافت قائلة: "ومن يعوض العراقيين عن شهدائهم الذين يموتون كل يوم بالعشرات ظلما وبهتانا".

وختمت التغريدة بالقول: "أنا أعلم.. أن عوضنا عند الله كبير في نصر كبير بإذنه".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، قد قال أمس الأربعاء، إن مشاركة جيش بلاده في الحرب بالشرق الأوسط يعد أسوأ قرار تتخذه واشنطن في تاريخها.

وأوضح ترمب، في تغريدة على حسابه بـ"تويتر"، أن بلاده أنفقت 8 مليارات دولار في القتال ولعب دور الشرطي بمنطقة الشرق الأوسط.

وأضاف: "في تاريخ بلادنا ذهبنا إلى الحرب في ظل فرضية خاطئة وغير صحيحة.. أسلحة الدمار الشامل. لم يكن هناك شيء! الآن نحن نعيد جنودنا والعسكريين إلى الوطن ببطء وحرص كبيرين".

وأشار الرئيس الأميركي إلى أن الآلاف من الجنود أصيبوا بجروح خطيرة وفقد ملايين الناس بالشرق الأوسط حياتهم نتيجة لهذه الحروب.

وزاد: "الذهاب إلى الشرق الأوسط أسوأ قرار على الإطلاق".

A.A

البوم الصور