عناوین:

القوات الكردية توقف عملياتها العسكرية ضد تنظيم داعش في سوريا

قوات سوريا الديمقراطية
فوتو: إرشيف
2019-10-10

1462 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اكد مسؤولان أمريكيان ومصدر عسكري كردي إن المقاتلين الأكراد المدعومين من واشنطن أوقفوا عملياتهم العسكرية ضد تنظيم داعش، بعد اعلان تركيا بدء هجوم عسكري في شمال شرقي سوريا.

ونقلت "مونت كارلو الدولية" عن مصدر عسكري في قوات سوريا الديمقراطية، امس الاربعاء (9 تشرين الاول 2019) ان "قوات سوريا الديمقراطية أوقفت العمليات ضد تنظيم داعش لأنه يستحيل تنفيذ أي عملية في الوقت الذي تتعرض فيه للتهديد من قبل جيش كبير على الحدود الشمالية".

كما افاد مسؤولان أميركيان للاذاعة الفرنسية إن "تعليق العمليات أثر أيضا على التدريب الأمريكي الخاص بقوات معنية بحفظ الاستقرار في سوريا".

وكانت الدفاع التركية، قد أعلنت في وقت سابق من يوم الأربعاء، عن بدء عملية برية في الشمال السوري "شرق الفرات".

وبدأت القوات التركية بقصف واجتياح المناطق المتاخمة للحدود التي تقع تحت سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية".

وأعلن الرئيس التركي، أن بلاده أطلقت عملية عسكرية بأسم "نبع السلام" شمال شرق سوريا "لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين" في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ"حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار حملة محاربة "داعش".

وجرى إطلاق هذه العملية، التي تعتبر الثالثة لتركيا في سوريا، بعد أشهر من مفاوضات غير ناجحة بين تركيا والولايات المتحدة حول إقامة "منطقة آمنة" شمال شرق سوريا لحل التوتر بين الجانب التركي والأكراد سلميا، لكن هذه الجهود لم تسفر عن تحقيق هذا الهدف بسبب خلافات بين الطرفين حول عمل هذه الآلية.

وبدأت تركيا تنفيذ عمليتها الجديدة بعد إعلان الولايات المتحدة، الاثنين، عن سحب قواتها من شمال شرق سوريا بقرار من الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، في خطوة انتقدها الأكراد بشدة على الرغم من وعده بتدمير اقتصاد تركيا حال "تجاوزها الحدود".

البوم الصور