عناوین:

السفارة الأميركية تعلق على حادثة التدافع في كربلاء

فوتو: 
2019-09-10

8464 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اعربت السفارة الاميركية في بغداد، الثلاثاء، عن تضامنها مع اسر وضحايا حادثة التدافع في العتبة الحسينية في كربلاء خلال مراسيم الزيارة الدينية بمناسبة "عاشوراء" والتي تسببت بمصرع واصابة العشرات.

وذكرت السفارة في بيان نشر عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، وتابعه "ديجيتال ميديا ان ار تي اليوم (10 ايلول 2019)، إن "السفير الأمريكي لدى بغداد ماثيو تولر يتقدم بتعازيه القلبية لعوائل الذين فقدوا أرواحهم اليوم في كربلاء، نيابة عن سفارة الولايات المتحدة في بغداد".

وأضاف: "نتقدم بتعازينا القلبية لعوائل القتلى، وتضامننا مع الجرحى في كربلاء اليوم. نأسف لهذه الخسارة المأساوية في الأرواح ونتمنى للجرحى الشفاء العاجل".

وكانت العتبة الحسينية في كربلاء، قد اصدرت توضيحا في وقت سابق اليوم، بشأن حادثة التدافع التي وقعت خلال مراسيم العزاء بمناسبة ذكرى عاشوراء، وأسفرت عن مصرع وإصابة 158 شخصا".

وقالت الادارة في بيان لها اليوم (10 أيلول 2019)، إنه "في غمرة التوافد المكثف لمحبي وزائري الامام الحسين عليه السلام الى حرمه الشريف للمشاركة في عزاء ركضة طويريج المليونية حصل تدافع في باب الرجاء مما ادى الى سقوط عدد من المشاركين في هذا العزاء".

واضاف البيان، إن "التشكيلات الطبية والخدمية من العتبة المقدسة بادرت فورا مع جموع المتطوعين الكرام بتدارك الأمر الذي تسبب بسقوط عدد من الضحايا".

وأعلنت وزارة الصحة، مصرع 36 شخصاً وإصابة 122 آخرين كحصيلة نهائية للحادثة، فيما أكدت قيادة عمليات الفرات الأوسط، في وقت سابق اليوم، تأدية نحو 4 ملايين شخص الزيارة الدينية في كربلاء خلال الأيام الثلاثة الماضية، عازية حادثة التدافع إلى الزخم الكبير للزائرين.

البوم الصور