عناوین:

الساعدي غاضبا من بعض عناصر الحشد الشعبي.. والأخير يوجه بيانا

بعد اساءة طالت الجيش العراقي
فوتو: 
2019-08-14

4993 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

قال رئيس كتلة الإصلاح والإعمار النيابية والقيادي في تحالف سائرون صباح الساعدي، الأربعاء،  إنه لا يمكن للمؤسسات المؤقتة مهما كان دورها في المعارك ان تكون بديلا عن الجيش العراقي، مطالبا رئيس مجلس الوزراء بطرد عناصر في الحشد الشعبي، ردا على قيادي في حركة النجباء وصف الجيش العراقي بـ "المرتزق".

وقال الساعدي في بيان تلقى ديجيتال ميديا ان ار تي نسخة منه اليوم (14 آب 2019)، إن "الجيش العراقي هو سور الوطن ودرعه الحصين وان أبناء القوات المسلحة الأبطال قدموا التضحيات الكبيرة مع اخوانهم من ابناء (منظومة الدفاع الوطني) في معارك تحرير الأراضي العراقية من عصابات داعش الإرهابية"، عادا "التجاوز على الجيش العراقي ووصفه بالمرتزق من قيادي في احد الفصائل المسلحة، تجاوزا على على مؤسسة دستورية ووطنية تمثل العراق وسيادته وشجاعته".

وزاد الساعدي، إنه "لا يمكن للمؤسسات المؤقتة مهما كان دورها في معارك الشرف والتضحية ان تكون بديلاً عن الجيش العراقي وأن من يفكر بهذه الطريق اما جاهل في فن ادارة الدولة او لا يريد بناء دولة لكي تبقى (مناطق الفراغ) هي مناطق حركتهم وتواجدهم، فبوجود الدولة ومؤسساتها الدستورية ومنها الجيش العراقي يضيق الخناق على من لا يجد نفسه في (العراق الدولة)".

ودعا الساعدي، رئيس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي إلى "ضبط اداء الفصائل المسلحة التي تحت إشرافه وطرد العناصر التي لا تحترم مؤسسات الدولة والاهتمام البالغ في الحفاظ على هيبة الجيش العراقي وتقويته وتمكينه من اداء مهامه وفق الأسس العسكرية والمهنية النزيه"،  كما اكد على "اهمية (صياغة العقيدة العسكرية الوطنية) وانهاء الولاءات خارج هذه العقيدة العسكرية الوطنية فانها صمام الأمان في المستقبل لعدم تشضي الدولة".

واصدرت مديرية إعلام الحشد، اليوم الأربعاء، بيانا بشأن التصريحات ضد الجيش العراقي رجل الدين الشيخ الدكتور يوسف الناصري، مؤكدة أن الأخير لا ينتسب للحشد وليس لديه اَي منصب او صفة رسمية وإنما يشغل منصب "الأمين العام لشورى العلماء".

وشددت المديرية، على ان اي "تصريح فيه إساءة لقواتنا الامنية مرفوض وبالأخص ضد الجيش العراقي البطل"، مؤكدة ان ما "صدر عن الناصري في احدى البرامج التلفزيونية يمثل إساءة تعبر عن وجهة نظره الشخصية ولا تتعلق بنا لا من قريب ولا بعيد".

ودعت مديرية اعلام الحشد، "جميع وسائل الاعلام إلى عدم استضافة اي شخص بعنوان الحشد او التحدث باسمه بصفة قيادي او ما شابه وندعو الى التنسيق مع المديرية بهذا الخصوص، لمنع محاولات بعض الجهات الاعلامية توظيف هذه التصريحات بشكل غير صحيح بالاشارة الى انها قريبة من منطلقات الهيئة.

وتابع البيان، "وفي الوقت الذي نحيي فيه تضحيات وبطولات جيشنا العراقي، نجدد موقفنا بالوقوف ضد الأطراف التي شككت بعقيدته في السابق او التي تسعى للنيل منه في الحاضر"، مؤكدة على حماية ما تحقق من منجزات

بفضل تضحيات الجيش والحشد في مقارعة الارهاب طيلة السنوات الماضية".

البوم الصور