عناوین:

واشنطن تدعو موظفيها غير الضروريين العاملين في العراق إلى مغادرته

السفارة الأميركية في بغداد
فوتو: أرشيف
2019-05-15

5120 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

دعت وزارة الخارجية الأميركية، الأربعاء، موظفيها غير الضروريين في العراق إلى مغادرته، وذلك بعد ساعات من إعلان الجيش الأميركي والتحالف الدولي رفع حالة التأهب في العراق الى الدرجة القصوى.

وذكرت السفارة الأميركية في بغداد في بيان لها اليوم، 15 أيار 2019، ان وزارة الخارجية أمرت موظفي الحكومة غير الضروريين في العراق بالرحيل، وذلك في إشارة للسفارة في بغداد والقنصلية الأميركية في أربيل.

وأضاف البيان أن "خدمات التأشيرات العادية في السفارة والقنصلية ستصبح معلقة مؤقتا".

وفيما يتعلق بإصدار التأشيرات العادية للعراقيين مؤقتا، بينت انه لدى الحكومة الأمريكية قدرة محدودة على توفير خدمات الطوارئ للمواطنين الأميركيين في العراق.

كما دعت الخارجية الأميركية موظفيها إلى اتباع عدة إجراءات منها المغادرة بأسرع وقت ممكن عن طريق النقل التجاري، وتجنب المنشآت الأميركية داخل العراق، ومراجعة التدابير الأمنية الشخصية، ومتابعة الأخبار المحلية، والحفاظ على الحذر.

وأوصت الخارجية الأميركية من شملهم القرار بالرحيل بوسائل النقل التجارية في أسرع وقت ممكن.

وكان  المتحدث باسم القيادة المركزية للقوات المسلحة الأميركية "سينتكوم"، المسؤولة عن منطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى، النقيب بيل أوربان، أكد في تصريحات صحفية، أمس الثلاثاء، ان "القوات الأميركية في العراق باتت الآن في درجة عالية من التأهب، بينما نستمر في مراقبة تهديدات مؤكدة، قد تكون وشيكة بالنسبة للقوات الأميركية في العراق".

ر.إ

البوم الصور