عناوین:

في واقعة صادمة.. العثور على معادن داخل نعامة (صور)

PM:04:35:16/10/2021

1768 مشاهدة

تمكن أطباء في ولاية ديار بكر التركية، من استخراج 40 جسما غريبا من معدة نعامة بعد الاشتباه بابتلاعها سكينة واحدة.
وتفاجأ الأطباء بكمية الأجسام الغريبة التي وجدوها في بطن "دجلة"، بعد أن أحضرها صاحبها "علي أوغراك" للاشتباه بابتلاعها سكينا، وتمكن الأطباء من إخراج 40 جسما غريبا من سكاكين وولاعات وأنابيب بلاستيكية ومسامير من بطن النعامة عبر عملية جراحية.
وعن تفاصيل الواقعة أوضح "أوغراك" انه قام باصطحاب "دجلة" إلى مستشفى كلية البيطرة بجامعة دجلة بولاية ديار بكر، بعد اشتباهه بابتلاع نعامته سكينا.
وأثناء الفحص تبين لدى الأطباء مواد معدنية في جوف النعامة التي يبلغ عمرها عامين، ليقرروا إجراء عملية جراحية لاستخراج تلك المعادن.
وفي حديثه للصحافة قال أوغراك إنه مشغوف بتربية الحيوانات كالحمام والعصافير والنعام، بمسقط رأسه بولاية شرناق جنوب شرقي البلاد.
ولفت إلى أن جيرانه حذروه بسقوط سكينٍ بين الأعشاب التي تتغذى عليها النعامة "دجلة".
وذكر: "شعرت بالقلق لاحتمال ابتلاع النعامة السكين، وأتيت بها إلى ديار بكر (من شرناق)، حيث أجروا لها عملية جراحية، واستخرجوا من جوفها 40 جسما غريبا بدلا من سكين واحدة".
بدوره قال البروفيسور صادق يايلا إن طاقما طبيا أجرى العملية للنعامة، واستخرجوا من معدتها معادن بأحجام مختلفة إلى جانب أنابيب بلاستيكية ومسامير وسكاكين.
A.A





البوم الصور