عناوین:

المرور العامة في الاقليم تكشف عن عدد السيارات المستوردة خلال 3 سنوات

شاحنة محملة بالسيارات المستوردة
فوتو: 
2018-12-22

3164 مشاهدة

ديجيتال ميديا إن آر تي

رغم الازمة المالية التي يمر بها اقليم كردستان منذ الاعوام الثلاثة الماضية إلا أن استيراد السيارات الى الاقليم لم يتأثر بها بل حافظ على مستوياته بشكل ملحوظ.

وقال مدير قسم التخطيط في مديرية مرور الاقليم أسعد ملا كريم، في تصريح لديجيتال ميديا إن آر تي اليوم 22 كانون الاول 2018 إن "عدد السيارات التي تم استيرادها خلال الاعوام الثلاثة الماضية بلغ 300 ألف سيارة"، مشيرا إلى أن قسما منها جديدة والبقية تمت تصليحها في الدول العربية بعد تعرضها إلى حوادث خفيفة.

وأضاف أن استيراد السيارات لها مردود مالي لا بأس به لحكومة اقليم كردستان، حيث تدخل إلى الاقليم سنويا 100 ألف سيارة من المنافذ الحدودية الثلاث إبراهيم الخليل والحاج عمران وباشماخ.

وتابع ملا كريم أن القسم الأكبر من تلك السيارات هي من النوع الخصوصي، حيث يتم إجراء الفحوصات اللازمة لها عند المنافذ الحدودية ومن ثم يسمح بدخولها إلى أراضي الاقليم.

وأوضح أن الازمة المالية لن تؤثر على استيراد السيارات إلى اقليم كردستان، مشيرا إلى أنه تم تسجيل أكثر من 220 ألف سيارة خلال الاعوام الثلاثة الماضية بالاضافة إلى عشرات ألاف السيارات لم يتم تسجيلها لحد الان.

وتابع ملا كريم أن الرسوم التي تفرض على السيارات المستوردة تعتمد على سنة إنتاجها، فمثلا سيارات موديل 2017 يفرض عليها مبلغ 700 دولار و2018 يفرض عليها 800 دولار و2019 ثلاثة الاف دولار.

البوم الصور