عناوین:

مجلة تايم تختار خاشقجي وصحفيين اخرين كشخصية العام

غلاف مجلة تايم
فوتو: تويتر
2018-12-11

709 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

اختارت مجلة تايم الأمريكية، الثلاثاء، الصحفي السعودي جمال خاشقجي الذي قتل في الثاني من تشرين الأول داخل قنصلية بلاده في اسطنبول مع صحفيين آخرين كشخصية العام 2018 ، نظرا لتضحياتهم التي قدموها في خضم ما سمتها المجلة "الحرب على الحقيقة".

وأعلنت المجلة العريقة في بيان اليوم (11 كانون الاول 2018) تكريم كل من "خاشقجي" والصحافية الفيلبينية "ماريا ريسا" والصحافيين البورميين من وكالة رويترز "وا لون وكياو سوي أو" اللذين يقبعان حاليا في السجن، فضلا عن رئاسة تحرير الصحيفة المحلية الأمريكية في أنابوليس بولاية ميريلاند "كابيتال غازيت" التي قتل خمسة من أعضائها في هجوم وقع في 28 حزيران.

وقالت تايم حول خاشقجي، إن "الرجل الجسور ذو اللحية الرمادية الصغيرة والمظهر الرقيق اجترأ على الاختلاف مع حكومة بلده، لقد أخبر العالم بحقيقة وحشيتها تجاه أولئك الذين يرفعون صوتهم وقتل في سبيل ذلك".

وأضافت المجلة، أن مقتل خاشقجي "عرى الحقيقة بشأن أمير مبتسم، وغياب القيم في التحالف السعودي الأميركي، ومحورية السؤال الذي قتل خاشقجي بسببه: من ذلك الذي تثق فيه ليروي القصة؟".

واختارت المجلة خاشقجي والصحفيين الآخرين الذين أطلقت عليهم "حراس الحقيقة" من ضمن قائمة لعشرة مرشحين للقب "شخصية العام"، كانت تضم ايضا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمدعي الأمريكي الخاص روبرت مولر، الذي يحقق في قضية التواطؤ المفترض بين حملة ترامب الرئاسية وروسيا.

ونشرت المجلة أربعة أغلفة وضعت على كل واحد منها صورة للصحافيين المكرمين مرفقة بالعنوان "الحراس والحرب على الحقيقة".

وقالت تايم إن الصحافي الذي التقط الصور للصحافيين المجسدين لشخصية العام لـ2018 والذين استهدفوا بسبب عملهم، تعرض بنفسه للسجن ووضع على قائمة سوداء لعقدين بسبب تغطيته لصراعات سياسية وحروب حول العالم.

وكانت جريمة قتل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول في 2 تشرين الأول الماضي اثارت غضبا عالميا ومطالبات مستمرة بالكشف عن مصير جثته ومن أمر بقتله.

ا.ح

البوم الصور