عناوین:

لاجئة صومالية أول محجبة تفوز بمقعد في الكونغرس الأمريكي

النائبة الفائزة الهان عمر
فوتو: 
2018-11-08

1407 مشاهدة

ديجيتال ميديا ان ار تي

تمكنت أول امرأتين مسلمتين وهما إلهان عمر لاجئة فرت من الحرب الأهلية في الصومال، ورشيدة طليب الأمريكية من أصل فلسطيني، من الفوز بانتخابات الكونغرس التي جرت أول أمس الثلاثاء.

وبحسب وسائل إعلام أمريكية، ستكون إلهان عمر أول نائبة في الكونغرس ترتدي الحجاب، وذلك بعد تعرضها لهجمات عنصرية بسبب إسلامها، كما اتهمتها لورا لومر، صحفية من اليمين المتطرف بصلتها بـ "الإرهابيين المسلمين".

وفي تفاصيل حياتها فان أسرة عمر هربت بعد الحرب في الصومال عام 1991، وعاشت لأربع سنوات في مخيمات اللاجئين في كينيا، وفي عام 1995 هاجرت الأسرة إلى الولايات المتحدة، وكانت إلهان متفوقة وتعلمت الإنكليزية في ثلاثة أشهر، وعملت أثناء دراستها كمترجمة وهي في سن الـ 14 فقط.

وانتقلت إلهان للعيش في مينيسوتا مع أسرتها عندما كانت في سن المراهقة، وتخرجت من كلية العلوم السياسية والدراسات الدولية في جامعة "نورث داكوتا" الأمريكية في 2011.

في 2013، أدارت إلهان حملة المرشح "أندرو جونسون" لمجلس بلدية مدينة مينيابوليس، وبعد فوزه، عملت مساعدة سياسية له، وتعرضت عمر لهجوم عنصري من قبل خمسة أشخاص في أواخر عام 2015.

وعلقت على نتائج الانتخابات، قائلة "لقد احتفلت بنتائج الانتخابات مع أسرتي ومن دعمني خلال حملتي الانتخابية.. لقد جئت إلى الولايات المتحدة في الثانية عشر من عمري، وعشت قبل ذلك في مخيمات اللجوء لمدة 4 أعوام."

وأضافت "ولاية مينيسوتا باردة جدا، لكن قلوب سكانها حافلة بالدفئ والحنان، هم لا يفتحون أبوابهم للاجئين فحسب، بل يرسلون هؤلاء اللاجئين إلى أعلى المناصب في واشنطن".

جدير بالذكر ان مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية، قدم التهنئة لكل من إلهان ورشيدة لفوزهما، قائلا في بيان "فوز طليب وعمر في الانتخابات، ذكر أطفال المسلمين بأنهم قادرون على فعل كل شيء من خلال الإصرار والعزم".

ر.إ

البوم الصور